جورج الراسي ونادين الراسي .. ما صلة القرابة بينهما ؟
جورج الراسي ونادين الراسي .. ما صلة القرابة بينهما ؟

جورج الراسي ونادين الراسي .. ما صلة القرابة بينهما ؟

Rayan
منوعات
Rayan27 أغسطس 2022

تعرضت الفنانة اللبنانية نادين الراسي، لانهيار كامل بعد علمها بوفاة شقيقها الفنان اللبناني جورج الراسي، في حادث مروري على الحدود اللبنانية السورية.

تم الاستعانة بطبيب لمساعدتها وتهدئتها، خاصة أنها أصيبت بصدمة شديدة من المأساة، بحسب ما قاله أفراد الأسرة المقربون، ورفضت حتى الآن مقابلة الأشخاص، بينما أولادها فقط بجانبها.

جدير بالذكر أن نادين الراسي كانت أول داعم لأخيها في أكثر من مناسبة، وهما قريبان جدًا من بعضهما البعض ويتبادلان الأسرار.

أفادت وسائل السوشيال ميديا في لبنان وعدد من الدول العربية، بخبر وفاة الفنان اللبناني جورج الراسي، على نطاق واسع، إثر حادث مروري مأساوي على طريق دولي بمنطقة البقاع شرقي لبنان على الحدود مع سوريا. ك

ما انتشر مقطع فيديو قيل إنه آخر ظهور له، قبل ساعتين من وفاته، خلال حفل في سوريا. وعبر معجبو الفنان عن صدمتهم وعاطفتهم بهذه النبأ، خاصة أن الراسي الذي ينحدر من شمال لبنان، اختطفه الموت وهو في ريعان شبابه.

رحل الفنان اللبناني عن عمر يناهز 39 عامًا بعد مشواره الفني المبكر، حيث بدأ الغناء في سن السادسة عشرة، وصوّر أول فيديو كليب لأغنية “سهر الليل” منتصف التسعينيات.

جورج شقيق نادين الراسي

وبدأ الجمهور يتعرف عليه بصوت الطرب على نطاق أوسع في العقد الأول من الألفية الجديدة، لكن نشاطه تراجع في السنوات الأخيرة.

ولفت الراسي انتباه الجمهور والنقاد الموسيقيين، لا سيما بسبب تشابه صوته مع نغمة المطرب السوري الشهير جورج وسوف.

وبحسب صفحة البروفايل الخاصة بقناة جورج على اليوتيوب، فقد ولد في بعبدا بلبنان عام 1982 لعائلة فنية “متميزة”، وشقيقته الفنانة نادين الراسي ووالده عازف عود الذي انضم إلى والدته في تشجيع جورج على الغناء.

أفادت وسائل الإعلام الرسمية، أن جورج توفي إثر اصطدام سيارته بحاجز متوسط ​​في حي المصنع عند النقطة الفاصلة بين الحدود اللبنانية والسورية.

وكان الراسي عائدًا من الحدود السورية، وكانت سيدة أخرى برفقة الراسي توفيت في الحادث.

وأظهرت صور نشرتها وسائل الإعلام وتداولها رواد مواقع السوشيال ميديا، إصابة سيارة جورج الراسي السوداء بأضرار بالغة، كما تضررت مقدمتها بشدة.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.