بعد بكائها جوعًا.. أم تستقيظ من الغيبوبة لترضع طفلتها

بعد بكائها جوعًا.. أم تستقيظ من الغيبوبة لترضع طفلتها

منوعات
samah hijazi2 ديسمبر 2019

استيقظت امرأة في الأرجنتين من الغيبوبة التي بقيت فيها لمدة شهر عندما سمعت ابنتها الصغيرة وشعرت أن ابنتها على صدرها فتحت عينيها ورفعت رداءها ورضعتها.

في 25 أكتوبر، كانت ماريا لورا فيريرا (42 عامًا)، في حالة حساسة بعد تعرضها لسرقة عنيفة في مدينة سان فرانسيسكو، مقاطعة قرطبة، وفق ما أفاد به موقع RT.

بسبب الصراع مع الجاني، سقطت المرأة قبالة دراجة نارية كانت تسير عليها وضرب رأسها على الأرض، مما تسبب لها في صدمة خطيرة في الدماغ، فقًا لما قاله زوجها مارتن ديلجادو لوسائل الإعلام المحلية الأسبوع الماضي.

تم إجراء عملية جراحية فيريرا على وجه السرعة، لكن جسدها رفض الأدوية وسقطت في حالة غيبوبة لم يقدم الأطباء تنبؤات جيدة وحتى اقترحوا على الأسرة السماح بالتبرع بأعضائها.

ومع ذلك، كشفت بعض الاختبارات أن المرأة أم لثلاثة أطفال، كان لها نشاط عصبي، وبدأت أيضًا في تحريك يديها وفتح عينيها.

خلال الأسبوع الرابع من المستشفى، قرر زوجها اصطحاب ابنتها الصغرى البالغة من العمر عامين، إلى المستشفى لزيارتها، جلست على سرير والدتها، ونظرت إليها وأصدرت صوتها المعتاد عندما تكون جائعة، ثم رفعت المرأة رداءها ووضعتها على صدرها لترضعها.

la mujer junto a su hija 12738047 20191202104951 1 - غزة تايم - Gaza Time
ماريا لورا فيريرا مع طفلتها

يتذكر الزوج دلجادو: “لقد كانت لحظة فريدة من نوعها، عندما رأيت كيف عانقن بعضهن البعض، إنها غريزة الأم”، مضيفًا أن زوجته في طور الشفاء ومن المتوقع أن تكون مع أسرته قريبًا مرة أخرى.

كلمات دليلية
رابط مختصر
samah hijazi

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.