سعر صرف الدولار اليوم في لبنان في السوق السوداء اليوم الخميس
سعر صرف الدولار اليوم في لبنان في السوق السوداء اليوم الخميس

سعر صرف الدولار اليوم في لبنان في السوق السوداء اليوم الخميس

Rayan
اقتصاد
Rayan8 سبتمبر 2022

ارتفع سعر صرف الدولار اليوم في لبنان في السوق السوداء، خلال التعاملات المبكرة، صباح اليوم الخميس 8 أيلول 2022، حيث تراوح بين 35250 و35300 ليرة للدولار مقابل 35150-35200 ليرة للدولار، في نهاية تعاملات أمس.

وأعلن مصرف لبنان في بيان، أن حجم التداول على منصة الصيرفة وصل، الأربعاء، إلى 28 مليون دولار، بمعدل 28 ألف ليرة للدولار، بحسب أسعار الصرف للعمليات التي تنفذها البنوك ومؤسسات التبادل على المنصة”.

سعر صرف الدولار اليوم في لبنان في السوق السوداء اليوم الخميس

وقالت مصادر في مصرف لبنان، إن “سعر الدولار في منصة الصرافة قد يشهد استقراراً نسبياً اليوم عند 27600 ليرة لبنانية”.

وأشارت إلى أن “هناك احتمال تصعيد طفيف في الأسعار”.

وأضافت: ستتضح التداولات في السوق خلال ساعات النهار، في حين أن الترتيبات المالية المرتبطة بالدولار بين البنوك والبنك المركزي لا تزال كما هي ولا توجد عقبات كبيرة”.

وفي سياق آخر، دعت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء الأربعاء، قادة لبنان إلى تنظيم انتخابات حرة ونزيهة بما يتفق مع دستور البلاد.

وقالت “نريد أن نرى حكومة لبنانية قادرة على تنفيذ الإصلاحات وإنقاذ الاقتصاد اللبناني”.

في صيف عام 2022، تحول لبنان إلى “موطن السائحين وأصحاب الدولارات فقط” فيما يتعلق بارتفاع الأسعار والتسعير الفادح بالعملة الخضراء بعد “شرعته” وزارة السياحة، وأغلبية المطاعم والنوادي الليلية فرضت “حد أدنى لسعر الفاتورة لا يقل عن 500 ألف ليرة للفرد”.

تنشط المهن الصيفية في لبنان، لا سيما تلك المتعلقة بالشواطئ والمسابح الخاصة والنوادي الليلية وتلك التي تعتبر “أسطح المنازل” ودور الضيافة والفنادق والشاليهات المليئة بالزبائن، بما في ذلك المحجوزة بالكامل حتى نهاية شهر أيلول/ سبتمبر الجاري، وشهد العام الحالي رغم الأزمة افتتاح مؤسسات سياحية جديدة كما ساهم في زيادة فرص العمل خاصة للشباب وطلبة الجامعات.

كلمات دليلية
رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.