احتفالات النجاح بالثانوية العامة تنعش محلات الهدايا في غزة
احتفالات النجاح بالثانوية العامة تنعش محلات الهدايا في غزة

احتفالات النجاح بالثانوية العامة تنعش محلات الهدايا في غزة

Rayan
2022-07-24T16:25:13+03:00
أخبار فلسطينغزة هذا الصباح
Rayan24 يوليو 2022

يبدأ أهالي قطاع غزة بالذهاب إلى محلات الهدايا والتحف، لحظة إعلان نتائج امتحانات الثانوية العامة توجيهي 2022، لشراء الهدايا والألعاب وتقديمها للناجحين تعبيرًا عن الفرح.

ويعتبر يوم إعلان نتائج الثانوية العامة يومًا وطنيًا، مع استعدادات وطقوس خاصة يحرص خلالها أصحاب محلات بيع الهدايا في قطاع غزة على عرض البضائع في محلاتهم، وتزيينها بطريقة مختلفة ومبهجة بهذه المناسبة وتحديداً لجذب العملاء.

وقال أحمد العصار، 39 عامًا، صاحب محل لبيع الهدايا في النصيرات، إن الإقبال على الهدايا بعد إعلان نتائج الثانوية العامة يتضاعف ويستمر لأكثر من أسبوع، بينما في الأيام العادية ضعيف جدًا.

وأوضح العصار، الذي افتتح محله قبل ثلاث سنوات ولكنه يعمل في هذا المجال منذ ستة أعوام، أنه يبيع الهدايا بأسعار السوق.

وتتراوح أسعار الهدايا الجديدة من 5 إلى 50 شيكل، حيث استورد هدايا جديدة وابتكر طرق تغليف مذهلة ومبتكرة لتقديم الهدية بشكل جميل.

وأضاف العصار، وهو أب لأربعة أبناء، أن الساعات و”الكاسات” المطبوعة عليها صور الأشخاص الناجحين تشهد إقبالًا كبيرًا، نظرًا لانخفاض سعرها وقيمتها المعنوية في تهنئة الناجحين.

وتابع: نحاول تسويق منتجات جديدة بسعر منخفض ومظهر جميل، كما نحاول توفير ما يتناسب مع احتياجات المواطنين ومراعاة الظروف العامة التي تعيشها البلاد في الوقت الحاضر.

بدوره، رأى بشار دخان، 30 عامًا، صاحب محل لبيع الهدايا، ارتفاع نسبة مبيعات الورود والهدايا على شكل “قلوب وعطور” إلى جانب الهدايا التقليدية خلال إعلان نتائج الثانوية العامة.

وشدد على أن الهدايا الأكثر طلباً هي التحف والحقائب والهدايا المكتوبة عليها عبارات تهنئة.

وعن الوضع الاقتصادي السيئ في قطاع غزة، أشار دخان، وهو أب لطفلين، إلى أن مبيعات محله في بعض الأحيان لا تغطي تكاليف الإيجار وأجور العمال.

وتابع: إن نسبة المبيعات تراجعت وتنخفض للأسوأ بسبب الحروب المستمرة والحصار الخانق للقطاع، وارتفاع قيمة الضرائب التي جعلت أسعار السلع مرتفعة للغاية لدرجة أنها أصبحت غير مقبولة للعملاء.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.