موقع شاومينج لتسريب الامتحانات 2022 ينشر اختبارات الثانوية العامة تليجرام
موقع شاومينج لتسريب الامتحانات 2022 ينشر اختبارات الثانوية العامة تليجرام

موقع شاومينج لتسريب الامتحانات 2022 ينشر اختبارات الثانوية العامة تليجرام

Rayan
بانوراما
Rayan20 يونيو 2022

موقع شاومينج لتسريب الامتحانات 2022 اختبارات الثانوية العامة تليجرام بينما تواصل وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في مصر جهودها استعدادًا لانطلاق امتحانات الثانوية العامة 2022، شهدت صفحات امتحانات الغش والتسريب التي تحمل عدة ألقاب، من بينها “شاومينج” على مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي، نشاطًا لافتًا.

وفي هذا السياق، تعهد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في مصر بضمان سرية الامتحانات وعدم تسريبها، قائلًا إنه لم يحدث أي تسرب للامتحانات في مصر منذ عام 2017، مؤكدًا أن ما نراه كل عام هو الغش الالكتروني. وأوضح كيفية تحضير وطباعة الامتحانات.

وأكد أن الجهات السيادية تطبعها، وهي مؤمنة جيدًا، بعد وضعها في مركز متخصص. وقال: “السؤال الواحد يشارك فيه ما يصل إلى 20 متخصصاً”، مؤكداً أن الأساتذة المشاركين لا يعودون إلى منازلهم ولا يغادرون مراكز الامتحانات حفاظاً على سريتها.

ذكرت وسائل إعلام مصرية محلية، أن وزارة الداخلية المصرية بدأت في تنفيذ خطة وطنية لتأمين مباني المدارس التي تقام فيها امتحانات الثانوية العامة، بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم. وأكدت أن وزارة الداخلية ستتولى عملية تأمين المطابع السرية وتحويل أوراق الامتحان للجان وتأمين مقار الرقابة وتوزيع الأسئلة من المطبعة على مراكز التوزيع، وسط إجراءات أمنية مشددة.

اختبارات الثانوية العامة في مصر

وأضافت: “تستخدم الصناديق المعدنية المغلقة ذات الأقفال الضيقة، وكل صندوق يغلق بقفلين أحدهما رقمي، والصندوق مرقّم من الخارج، ورقمه مرتبط بكلمة مرور، ويتم توزيعه على على رئيس كل لجنة اختبار لاستخدامها عند استلام المربعات يوم الامتحان”.

وأوضحت المصادر الأمنية أن وزارتي الداخلية والتعليم احتفظتا بموعد تحويل الأسئلة حفاظا على السرية، حيث يتم نقل أوراق الاستفهام المحفوظة في 3 صناديق مغلقة ولن يتم فتحها إلا الساعة التاسعة صباحًا في يوم الامتحان لكل مادة.

نشرت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني تدوينة على مدونة تؤكد تطبيق قانون مكافحة الغش في الامتحانات ومكافحة أفعال خرق الامتحانات دون مساومة، وفقًا للقانون رقم 205 لسنة 2020 الذي أقره الرئيس المصري.

يعاقب القانون كل من ينشر أو ينشر أو يبث أو يروج بأي وسيلة أسئلة أو أجوبة الامتحان بالحبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تزيد على سبع سنوات وبغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تزيد عن 200 الف جنيه.

كما يعاقب القانون كل من شرع في طباعة أو نشر أو إذاعة أو الترويج بأسئلة أو إجابات الامتحان بأي وسيلة بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن عشرة آلاف جنيه ولا تزيد على خمسين ألف جنيه. ، أو إحدى هاتين العقوبتين.

يجرم القانون الطالب الذي يطبع أو ينشر أو يبث أو يروج بأي وسيلة أسئلة أو إجابات الامتحان من أداء الامتحان في الدور الذي يؤديه والدور التالي في نفس العام ، ويعتبر راسبًا على الإطلاق. المواضيع.

موقع شاومينج لتسريب الامتحانات 2022 تليجرام

انتشرت ظاهرة “شاومينج بيغشش ثانوية عامة” في السنوات الأخيرة في مصر، وهي عبارة عن مجموعات على مختلف التطبيقات على مواقع الإنترنت تنشر أسئلة وأجوبة بعضها قبل الامتحان والبعض الآخر أثناء الامتحان.

قال محمد فتحي الخبير في الإعلام الرقمي ووسائل السوشيال ميديا، إنه من الضروري التفريق بين الاحتيال الإلكتروني والتسريب.

وأوضح أن الغش الإلكتروني له وسيلة نقل والرد على الأسئلة من داخل اللجان إلى خارجها، وشكل آخر من أشكال الغش هو قيام الطالب بالغش من زميله باستخدام إحدى وسائل الاتصال خارج إطار اللجنة من خلال سماعة رأس أو ميكروفون أو هاتف ذكي.

واضاف في تصريح صحفي ان الغش يحدث عادة بعد بداية الامتحان ومن خلال اي شخص داخل اللجنة من خلال مراقب او موظف او طلاب انهوا امتحانهم باكرا لاي سبب .. اذا كان الطالب قادرا على التواصل بأي وسيلة، سيكون قادرًا على الإجابة إلكترونيًا.

وتابع “أما التسرب فهو معرفة تفاصيل الامتحان الفعلية وليس توقعات الاسئلة وهو قبل بداية الامتحان والتوقيت هو المعيار بين الغش والتسريب”. وشدد على أن هناك خلط بين المفهومين في بعض وسائل الإعلام. لكن من الناحية القانونية لا بد من التفريق وعدم وصف أي احتيال بأنه تسريب.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.