تحميل اغنية محمد رمضان الجديدة باي باي ثانوية
تحميل اغنية محمد رمضان الجديدة باي باي ثانوية

تحميل اغنية محمد رمضان الجديدة باي باي ثانوية

Rayan
دوريات
Rayan9 فبراير 2022

تحميل اغنية محمد رمضان الجديدة باي باي ثانوية حيث احتفل الفنان المصري الشاب، بإطلاق أغنيته الجديدة، بعد فترة وجيزة من نشر مقطعها عبر قناته الرسمية على موقع يوتيوب.

وأكد الفنان، عبر الفيديو الخاص به، أن الأغنية شاهدها الملايين وتصدرت التريند في مصر والعالم العربي، بعد فترة من تشويق الفنان للأغنية بنشره مقاطع منها عبر صفحة التواصل الخاصة به.

احتفل الفنان المصري الشاب، محمد رمضان، بنجاح أغنيته الأخيرة على موقع يوتيوب، “باي باي ثانوية” التي اشتاق إليها الجمهور كثيرا خلال الفترة الماضية.

تحميل اغنية محمد رمضان الجديدة باي باي ثانوية اضغط هنا

وعلق الفنان على الأمر قائلًا، “الحمد لله رب العالمين.. أغنية مصرية الـ3 على العالم في أقل من 24 ساعة”، وأرفق مقطعًا من الأغنية مع التعليق على حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن الفنان نشر الأغنية على قناته على موقع يوتيوب قبل ساعات قليلة، وحققت رقمًا قياسيًا في عدد المشاهدات، حيث وصل إلى أكثر من مليون مشاهدة.

الأغنية تحكي عن معاناة العديد من طلاب الثانوية العامة وخاصة أولئك الذين يقعون في طريقهم مع رفقاء سيئين، لكنه قرر الابتعاد عنهم والتركيز من أجل الحصول على معدل كبير في المدرسة الثانوية والتخرج منها والاحتفال بالمجموع الكبير الذي حصل عليه.

ورغم أن رمضان احتفل بهذا التصدر العالمي، إلا أنه لم يسلم من الهجوم، بسبب ظهوره وهو يدخن سيجارة “الحشيش” التي تتحول إلى سيجارة كبيرة تسمى “السيجارة الفرعونية”.

في الأغنية، يجسد الفنان المصري دور طالب ثانوي يستعد لدراسة دروسه، لكن صديقه قاطعه لإعطائه سيجارة تحتوي على حشيش.

وتضم الأغنية العديد من العروض الراقصة التي جمعت بين التراث الهندي والتراث الفرعوني على حد سواء.

الأغنية من تأليف إسلام شندي وشارك فيها فريق كتابة أجنبي، ونفذ الكليب شو ميديا ​​وأخرجه ياسر سامي.

ويعتبر هذا العمل ثاني عمل يجمع الفنان الشاب والمخرج الكبير ياسر سامي، حيث تعاونا على أغنية “مافيا” لأول مرة.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.