حقيقة وفاة حياة الفهد بفيروس كورونا في عاصمة عربية
حقيقة وفاة حياة الفهد بفيروس كورونا في عاصمة عربية

حقيقة وفاة حياة الفهد بفيروس كورونا في عاصمة عربية

Rayan
بانوراما
Rayan2 أغسطس 2021

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر وفاة حياة الفهد في عاصمة عربية بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد، خلال الساعات القليلة الماضية في دول العالم العربي.

وكان اسم الممثلة هو الترند عبر تويتر كجزء من تفاعل الجمهور والمواقع الإخبارية الفنية، والتي أكدت صحة الخبر، لكن حتى الآن لم يصدر بيان رسمي من عائلة فهد .

وبحسب موقع البوابة الإلكترونية، وأكدت مصادر مقربة من الممثلة أنها بألف خير ولا صحة لما يجري تداوله.

من جهته، نفى إعلام كويتي، مساء الأحد، 1 أغسطس 2021، كل الأخبار المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن وفاة الفنانة حياة الفهد، في إحدى مستشفيات الكويت، عن عمر ناهز 73 عامًا.

وأكدت صحف محلية أن الفنانة حياة الفهد بصحة جيدة، وأن خبر وفاتها لا أساس له ولا أساس له، داعية جميع نشطاء مواقع التواصل إلى التحقيق في معلومات من مصادرهم الرسمية.

ونفت كل الأخبار المتداولة عن وفاتها جراء إصابتها بفيروس كورونا.

اشتعلت أنباء انتشار الفنانة الكويتية حياة الفهد، على منصات التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، حيث تصدرت عملية البحث محركات البحث الشهيرة “جوجل”، وسط تساؤل كبير بين عشاق الفنانة في الخليج والعالم العربي.

نشر العديد من النشطاء خبر وفاة الفنانة بفيروس كورونا الجديد “كوفيد 19”. الأمر الذي أثار جدلاً كبيراً بين النشطاء، حيث لا توجد مصادر رسمية أو مقربة من الفنانة حياة الفهد.

أثارت الفنانة الكويتية حياة الفهد، جدلًا واسعًا في الخليج والوطن العربي بعد مسلسلها الرمضاني قبل عامين، حيث تدور قصة مسلسل أم هارون حول حياة اليهود في الكويت التي شكلت داعما لها، ومعارض بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */