سناب لوك عيسى الحقوني الاصلي يحدث ضجة
سناب لوك عيسى الحقوني الاصلي يحدث ضجة

سناب لوك عيسى الحقوني الاصلي يحدث ضجة

Rayan
بانوراما
Rayan5 يوليو 2022

يعتبر سناب  لوك عيسى الحقوني الاصلي من أشهر المقاطع الصوتية التي تصدرت مواقع السوشيال ميديا وتحديدًا على منصة تويتر. وذكر بعض الأشخاص على مواقع الإنترنت أن الاسم يعود لأشهر شخص على تيك توك. حيث يؤدي هذا الشخص رقصات مختلفة.

أحدث ظهور لوك عيسى جدلًا كبيرًا بين رواد مواقع السوشيال ميديا، سواء كان هذا الاسم حقيقيًا أم لا. ومن هو عيسى. عيسى هو شخص مشهور في عرض تيك توك للرقص، وقد شارك فيديو له على تيك توك. وقام بتسمية المقطع الخاص به بهذا الاسم.

دعا الكثيرين لمشاهدة الفيديو ومشاركته على صفحاتهم الشخصية، وتفاعل البعض مع هذا المقطع مما أدى إلى انتشاره الواسع والواسع على منصة تويتر. حيث أن شخصية عيسى الحقوني تنتمي إلى شاب من سعودي الجنسية ويحمل الجنسية السعودية بحسب بعض المصادر.

وأشعل لوك عيسى حالة من التساؤلات على منصات السوشيال ميديا حول حقيقة ذلك، فيما طرح الكثيرون أسئلة حول موضوع من هو عيسى، وأين بدأت هذه القصة. شاب سعودي اسمه معتز في العشرينيات من عمره. برع في مجال الرقص والغناء على Tik Tok، وأعجب كثير من الناس بحركاته الرائعة والمثالية وذكائه.

سناب لوك عيسى الحقوني الاصلي يحدث ضجة

وكان هناك جدل حول جنسيته، لكنه في الأصل من المملكة العربية السعودية، حيث يعتبر من أهم مشاهير تيك توك، ونسبة مشاهدته عالية جدًا، حيث وصل إلى 8 ملايين عملية بحث وإعجاب على صفحته. يعتبر شابًا ماهرًا في الرقص والتمثيل على منصات التواصل.

تسبب الفيديو في حالة من الضحك بين متابعي الشاب السعودي، لكن الأمر سرعان ما تحول إلى حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الوطن العربي. ويظهر الفيديو استهزاءه بملابس الشاب الذي صوره في مقطع الفيديو الذي نشره على حسابه على تيك توك.

وغرد العديد من الشخصيات العامة عبر حساباتهم الشخصية على تويتر، معربين عن غضبهم من سخرية الفيديو. الناشط السعودي، وهو أحد مشاهير تيك توك، لديه حساب رسمي على هذه المنصة، حيث استطاع تحقيق نسبة مشاهدة عالية في فترة وجيزة، وبلغ عدد متابعيه قرابة 8 ملايين متابع.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.