شاهد: ما حقيقة صور عين ابو الهول وهو مغمض
ما حقيقة صور عين ابو الهول وهو مغمض

شاهد: ما حقيقة صور عين ابو الهول وهو مغمض

Rayan
2022-05-28T23:35:19+03:00
منوعات
Rayan16 مايو 2022

حقيقة صور عين ابو الهول وهو مغمض حيث ضجت منصات السوشيال ميديا في مصر خلال الآونة الأخيرة بالصور ومقاطع الفيديو والتي تظهر أبو الهول في منطقة أهرامات الجيزة، وعيناه مغمضتان، على عكس العادة المعروفة منذ آلاف السنين، مما دفع الكثيرين إلى تقديم تفسيرات للحدث النادر، لكن علماء الآثار كان لهم رأي آخر.

وأحدثت الصور ومقاطع الفيديو المتداولة حالة من الجدل على نطاق واسع، رغم عدم منطقية الأمر، لكن ذهب بعض الأصوات لوضع تفسيرات أسطورية لهذه الصور. وقال بعضهم إنها نذير عواقب وخيمة ستضرب العالم وتدمره. وقال آخرون إنها قد تكون مؤشرًا على بدء “لعنة الفراعنة”، وتفسيرات أخرى كثيرة تعاملت مع هذه التفسيرات بسخرية.

التفسير العلمي الوحيد لهذه الصور المتداولة هو أنه تم التلاعب بالصور سواء أثناء التقاطع باستخدام مرشحات معينة أو بإجراء تعديلات عليها بعد تصويرها (Photoshop) أو ربما تم التقاط الصور بهاتف بكاميرا ضعيفة. تم التقاط الصورة من زاوية معاكسة للشمس، لذلك كانت ملامح وجه التمثال مشوشة وغير واضحة، وبالتالي اختفت تفاصيل العين المفتوحة وبدت وكأنها مغلقة.

ما حقيقة صور عين ابو الهول وهو مغمض

أكد الخبير الأثري وعضو اتحاد علماء الآثار العرب، علي أبو دشيش، أن موضوع إغلاق أبو الهول عينه “غير صحيح وغير منطقي”، مشيرًا، إلى أن “هذه ليست أول شائعة عن أبو الهول والذي يعود للملك خفرع مؤسس الهرم الثاني”. وأوضح الخبير الأثري أنه “بمرور الزمن أحاط أبو الهول بالسحر والغموض لأنه أحد أيقونات الحضارة المصرية القديمة، ولطالما كان حديث العالم أجمع. مفتونين بغموض وجمال الحضارة المصرية القديمة الفريدة”.

وأشار دشيش إلى أن “مجال برامج التصوير الفوتوغرافي والفوتوشوب والرسوم البيانية أصبح الآن قادرًا على نقل الأشياء الثابتة من مكانها الأصلي، كما يمكنها أيضًا التلاعب بالسمات الفنية، والتحكم بها بشكل كبير، وكذلك زوايا التصوير المختلفة، وأبو الهول هو ليس ببعيد عن أحد. أنا شخصياً أنظر إليه أكثر من مرة لسكني بجانبه”.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.