فيديو .. قصة وسام السويلمي تتصدر تويتر
فيديو .. قصة وسام السويلمي تتصدر تويتر

فيديو .. قصة وسام السويلمي تتصدر تويتر

Rayan
بانوراما
Rayan15 مايو 2022

فيديو قصة وسام السويلمي تويتر وهي شابة من المملكة العربية السعودية، من مواليد مدينة عرعر الواقعة على الحدود الشمالية للمملكة، بجوار مثلث الحدود السعودية العراقية الأردنية. عاشت سنوات عديدة مع شقيقاتها داخل العائلة، اللواتي لم يشعر وسام بالأمان معهن.

تعرضت للكثير من المضايقات ومحاولات الاعتداء الجنسي من قبل والدها الذي أجبرها على النوم معه في الفراش لتنفيذ أهدافه الدنيئة والمخالفة للقيم الإنسانية والدينية. الأمر الذي دفع بوسام للفرار من السعودية حتى وصولها إلى ألمانيا، ومن هناك بدأت وسام السويلمي تنشر تفاصيل قصتها بعد 3 سنوات من خروجها من المنزل.

ودعت إلى حماية أخواتها الأخريات من التعرض للاعتداء من قبل والدها، التي أطلقت عليه “مونس ماير” في الهاشتاغ الذي أطلقته عبر منصات السوشيال ميديا. وتعتبر وسام إحدى ضحايا التحرش والاعتداء الجنسي في المملكة، وحظيت بالكثير من التعاطف والدعم والتضامن من رواد الإنترنت داخل المملكة وخارجها.

قصة وسام السويلمي تتصدر تويتر

تداول رواد مواقع السوشيال ميديا ومنصات الإنترنت في المملكة العربية السعودية، خلال الآونة الماضية، قصة الفتاة السعودية وسام السويلمي التي تعرضت للتحرش الجنسي من قبل والدها قبل ثلاث سنوات. نشرت وسام، الجمعة 25 مارس 2022، تغريدات على صفحتها الرسمية على موقع تويتر تضمنت بعض تفاصيل قصتها مع والدها.

جاء فيه أن والد وسام، الذي أسمته “مونس ماير”، كان يدعو ابنته البالغة من العمر 20 عامًا للنوم بجانبه في سرير واحد، حيث كان يعتدي عليها جنسيًا ويهددها بالضرب والأذى إذا لم تستجب لرغباته الدنيئة. تروي وسام أنها تعرضت للعنف أكثر من مرة بسبب رفضها الموضوع. حتى أنها دخلت المستشفى عدة مرات نتيجة الضرب المبرح الذي تعرضت له بعد الرفض.

من ناحية أخرى، أكدت وسام أن أختها المتزوجة تعرضت هي الأخرى للاعتداء الجنسي من قبل والدها الذي هددها بالضرب والاعتداء عليها إذا أبلغت أي شخص. من ناحية أخرى، قالت السويلمي، إنها دخلت المستشفى وسط صمت عائلي حيال الأسباب. حتى أنها تعرضت للإيذاء من قبل أعمامها وشقيقها، الذين استمروا في اتهامها بأنها سبب ما يحدث نتيجة لبسها بيجاما في منزل والدها.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.