شاهد: بكاء جيفارا البديري على استشهاد شيرين ابو عاقلة
بكاء جيفارا البديري على استشهاد شيرين ابو عاقلة

شاهد: بكاء جيفارا البديري على استشهاد شيرين ابو عاقلة

Rayan
أخبار فلسطين
Rayan11 مايو 2022

تداولت منصات السوشيال ميديا، اليوم الأربعاء، صورًا تظهر بكاء جيفارا البديري على استشهاد شيرين ابو عاقلة مراسلة الجزيرة متأثرة باستشهاد زميلتها. حيث أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية وفاة أبو عاقلة إثر إصابتها برصاص الاحتلال الإسرائيلي الحي في رأسها. خلال اقتحامه مخيم جنين في الضفة الغربية المحتلة.

جيفارا البديري، مراسلة فلسطينية تعمل في قناة الجزيرة القطرية. ولدت في مدينة القدس، ومحل إقامتها هو دولة القدس أيضًا. تعمل مراسلة وصحافية في هذه القناة من منطقة الضفة الغربية في الأراضي العربية المحتلة. تخرجت جيفارا من قسم الصحافة والإعلام في جامعة اليرموك الواقعة في الأردن، الجامعة التي تخرج منها العديد من مراسلي الجزيرة العربية.

بكاء جيفارا البديري على استشهاد شيرين ابو عاقلة

جدير بالذكر أن هذه الصحفية والمراسلة اعتقلت لفترة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تغطيتها لإحدى الأحداث. وهي الاعتصامات الفلسطينية في حي الشيخ جراح، وذلك بتاريخ 5 حزيران / يونيو 2021. وخلال فترة الاعتقال هذه تعرضت لاعتداء عنيف من قبل قوات الاحتلال وكان معها زميلها المصور نبيل مزوار وعانى كثيرًا. واستجابة لمطالب الشعب الفلسطيني والضغوط الكبيرة التي فرضتها، أطلقت القوات الإسرائيلية سراحها ، لكن تم اتخاذ بعض الإجراءات بحقها، مثل منعها من دخول حي الشيخ جراح لأكثر من أسبوعين.

زوج الصحفي الفلسطيني جيفارا البديري هو فؤاد المظفر طبيب أسنان وله ابنتان أحدهما تدعى راية، حيث أن جيفارا البديري هي ابنة المحامي والصحافي المقدسي إسحاق أحمد البديري. أما والدتها هداية الكاظمي التي تحتل مكانة مرموقة وهي أنها رئيسة اتحاد المرأة العربية في دولة القدس. يذكر أن جيفارا لديها ثلاثة أشقاء أحدهم صحفي والآخر إعلامي والثالث محام.

الصحافية جيفارا البديري تمتلك حساب واحد على منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك، وهي نشطة للغاية عليها، ويمكن الدخول على حسابها ومتابعتها مباشرة “من هنا”، والجدير بالذكر أن البديري تفعل ذلك. ليس لديك أي حساب على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى باستثناء Facebook.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.