اسماء المعتقلين المفرج عنهم في سجن صيدنايا في سوريا 2022
اسماء المعتقلين المفرج عنهم في سجن صيدنايا في سوريا 2022

اسماء المعتقلين المفرج عنهم في سجن صيدنايا في سوريا 2022

Rayan
بانوراما
Rayan9 مايو 2022

اسماء المعتقلين المفرج عنهم في سجن صيدنايا في سوريا 2022 حيث انتشرت على منصات السوشيال ميديا صورة إطلاق سراح معتقلين من سجون الحكومة السورية، بعد أن أصدر الرئيس بشار الأسد مرسومًا بمنح “عفو عام عن الجرائم الإرهابية المرتكبة بحق السوريين قبل 30 نيسان/ أبريل 2022”.

وأظهرت الصور التي تم تداولها خروج أشخاص من مبنى محصن تحيط به آليات عسكرية وجنود، وأرفق تعليق “الآن أمام سجن صيدنايا صور توثق خروج عشرات المعتقلين”. واتضح أن الصورة المتداولة تعود إلى عام 2012، والتي توثق خروج معتقلين من مركز قيادة شرطة دمشق، وأفرج حينها عن 158 معتقلاً، بحسب “فرانس برس”.

خلال سنوات الصراع في سوريا، دخل نصف مليون شخص إلى السجون والمعتقلات الحكومية، فيما توفي أكثر من 100 ألف منهم تحت التعذيب أو نتيجة ظروف احتجاز مروعة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

اسماء المعتقلين المفرج عنهم في سجن صيدنايا في سوريا 2022

وقالت وزارة العدل السورية، في بيان لها، إنه “خلال الأيام الماضية، تم الإفراج عن مئات المعتقلين من مختلف المحافظات السورية”، فيما لم تنشر الوزارة قوائم بأسماء أو أرقام المشمولين بالمشروع. عفو.

وكشفت المحكمة عن طريقة الإفراج عن المعتقلين من السجون، مؤكدة أنه وفق الأسس القضائية لم يتم الإعلان عن موعد الإفراج عن المشمولين بالعفو الرئاسي الأخير.

وقالت رئيس المحكمة، خلال مقابلة رصدتها “غزة تايم”، إن المحكمة لا ترسل أي كتاب، بل بالعفو يتم تنفيذه بالإفراج عن المعتقلين مباشرة دون دعوتهم إلى المحكمة أو أي مكان آخر.

وظهرت خلال الأيام الماضية صور من دمشق لمئات المتظاهرين في منطقة “جسر الرئيس”، بانتظار وصول حافلات تقل المزيد من المعتقلين القادمين من سجن “صيدنايا”، بعد إصدار “عفو عام”.

منذ مطلع شهر أيار/ مايو الجاري، تجمّع الناس في ساحات مختلفة بدمشق، ووجوههم حزينة ومتجهمة، وأيامهم مرهقة، بعيدون عن أحبائهم، وهذا البؤس لن يعوض عنهم ما لم يعرفوا مصير أبنائهم، لأنهم فقط بحاجة لذلك.

المعتقلون المفرج عنهم، الذين راقبتهم مئات الأنظار بلهفة شديدة وآهات عميقة، أنهوا بالنسبة لهم تجربة قاسية استوعب قبحهم من حياتهم القوة التي يحتاجونها للعودة إلى حياتهم الطبيعية.

لا يزال عدد كبير من الأحداث المتعلقة بملف المعتقلين تجري في سوريا، خاصة خلال الأيام الماضية. حيث أفرجت الحكومة السورية عن عدة دفعات من المعتقلين في مختلف المحافظات السورية، أبرزها العاصمة دمشق.

كانت الإصدارات الأولى عشوائية، اتسمت بالفوضى وانعدام الشفافية التام، دون توضيح أعداد وأسماء المفرج عنهم. وسرعان ما رافقت الإصدارات الأخيرة، في 5 مايو/ أيار، قوائم وصور لعملية الإفراج بحضور أهالي المعتقلين في أبنية المحافظة.

كلمات دليلية
رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.