شاهد: فيديو يوثق لحظة قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية
فيديو يوثق لحظة قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية

شاهد: فيديو يوثق لحظة قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية

Rayan
دوليات
Rayan4 مارس 2022

نشرت منصات إخبارية فيديو يوثق لحظة قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية، حيث أعلنت هيئة الطوارئ الأوكرانية، أن الحريق الذي اندلع في محطة زابوريزهيا للطاقة النووية دمر مبنى للتدريب، مؤكدة أن الحريق اندلع خارج محيط المحطة.

وذكرت قناة أوكرانيا 24 التلفزيونية، نقلاً عن مدير محطة زابوريزهيا للطاقة النووية، أنه تم “تأمين السلامة الإشعاعية في المحطة”، فيما أفادت السلطات الأوكرانية بأن “السلامة النووية لمحطة زابوريزهيا النووية مضمونة”.

وأعلنت خدمات الطوارئ الأوكرانية، الجمعة، أن القوات الروسية منعت فرق الإطفاء من الوصول إلى محطة زابوريزهيا النووية وسط أوكرانيا والأكبر في أوروبا، لإخماد الحريق الذي اندلع في محيطها بعد قصف روسي استهدفها.

وقالت خدمات الطوارئ في بيان على فيسبوك، إن “الغزاة لا يسمحون لوحدات الإنقاذ العامة الأوكرانية بالبدء في إطفاء الحريق”، مشيرة إلى أن الحريق اندلع في “مبنى تدريب” بالمحطة، وأن أحدها الستة. المفاعلات كانت تعمل حاليًا.

وذكرت وسائل إعلام أوكرانية محلية ، أن وحدة الطاقة الثالثة بالمحطة كانت مغلقة، وأن وحدة الطاقة الرابعة فقط كانت تعمل، مؤكدة أن ظروف السلامة من الإشعاع والحرائق في محطة الطاقة النووية كانت ضمن الحدود الطبيعية.

فيديو يوثق لحظة قصف محطة زابوريجيا للطاقة النووية

حذرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية من “خطر جسيم” إذا تم قصف مفاعل نووي في محطة زابوروجي، ودعت إلى وقف استخدام القوة بالقرب من محطة زابوريزهيا النووية في أوكرانيا.

من جهته، ناقش الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي “القصف الروسي لمحطة زابوريزهيا النووية”، بحسب مسؤول أمريكي.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن متحدث باسم محطة زابوريزهيا للطاقة النووية في أوكرانيا، قوله إن مستويات الإشعاع لم تتغير في المحطة التي شهد محيطها حريقًا بعد هجوم للقوات الروسية.

في وقت سابق من مساء الجمعة، قال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا على تويتر إن حريقا اندلع في محطة زابوريزهيا للطاقة النووية، وأن الجيش الروسي يقصفها من جميع الجهات.

وقال كوليبا في تغريدة على تويتر: “الجيش الروسي يطلق النار من جميع الجهات على محطة زابوريزهيا للطاقة النووية، أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا”.

وأضاف “اشتعلت النيران بالفعل. إذا انفجرت، فستكون أكبر بعشر مرات من تشيرنوبيل! على الروس أن يتوقفوا عن إطلاق النار على الفور، وأن يسمحوا بوصول رجال الإطفاء، ويؤسسوا منطقة أمنية”.

يشير كوليبا إلى حادث 1986 في محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية، عندما كانت أوكرانيا جزءًا من الاتحاد السوفيتي، وهو حادث يعتبر أسوأ كارثة نووية في التاريخ.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.