شاهد: فضيحة تحكيمية في مباراة تونس إليكم تفاصيلها
فضيحة تحكيمية في مباراة تونس إليكم تفاصيلها

شاهد: فضيحة تحكيمية في مباراة تونس إليكم تفاصيلها

Rayan
دوريات
Rayan13 يناير 2022

أثار فيديو فضيحة تحكيمية في مباراة تونس ضجة واسعة خلال الساعات الماضية، حيث خسر المنتخب التونسي أمام نظيره المالي 1-0 في المباراة التي جمعت بينهما، الأربعاء. وذلك ضمن دور المجموعات من بطولة أمم إفريقيا التي تقام في الكاميرون.

وشهدت فضيحة تحكيم من الزامبي ياني سيكاوزي الذي أنهى المباراة خمس دقائق قبل الوقت الأصلي.

وافتتحت مالي التسجيل بضربة جزاء منحها الحكم في الدقيقة 47 من المباراة، بعدما لمست الكرة ذراع الياس الصخيري، وهو ما ترجمه إبراهيما كونيه بهدف ضد المنتخب التونسي.

ولم يتمكن التونسيون من تعديل النتيجة رغم أن الحكم منح ركلة جزاء لصالحهم في الدقيقة 77 وأضاع المخضرم وهبي الخزري فرصة تعديل النتيجة.

في الدقيقة 85 من المباراة، قبل حوالي خمس دقائق من نهاية الوقت الرسمي للمباراة دون احتساب الوقت الإضافي، قرر سيكازوي إنهاء المباراة قبل العودة إلى قراره. ثم عاد ليعلن انتهاء المباراة في الدقيقة 89 قبل نهاية وقتها الأصلي.

فضيحة تحكيمية في مباراة تونس

في محاولة لتصحيح الأخطاء الفادحة التي ارتكبها الحكم الرئيسي، تقرر استكمال الوقت المتبقي من اللقاء مع الحكم الرابع.

بعد دقائق من دخول اللاعبين إلى غرفة الملابس عاد أحد مساعدي الحكم الأساسي واستدعى الفريقان مجددًا إلى الميدان لاستكمال المواجهة، وأثناء عودة اللاعبين الماليين لم يعود نظرائهم التونسيون.

وصرح مسؤول في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في تصريحات تابعتها “غزة تايم” أنه كان من المفترض أن تنتهي المباراة قبل ثلاث دقائق على نهاية المباراة، لكن الفريق التونسي لم يعد إلى أرض الملعب، مما دفع الحكم لإنهائها.

وتسببت أخطاء الحكم الزامبي المتكررة في استياء شديد على مواقع التواصل الاجتماعي وفي أوساط كبار لاعبي المنتخبات العربية والأفريقية.

قال لاعب المنتخب المصري السابق، ميدو، إن الاتحاد الأفريقي نجح في جعل القارة الأفريقية أضحوكة للعالم أجمع.

مناسبات سابقة

وسبق أن لفت هذا الحكم الانتباه إليه في مناسبات سابقة، حيث أثار جدلاً واسعاً في 2016، عندما أدار نهائي كأس العالم للأندية في اليابان بين ريال مدريد ونادي كاشيما أنتليرز الياباني.

وذهلت الجماهير خلال ذلك اللقاء عندما أظهر الحكم بطاقة حمراء في وجه سيرجيو راموس الذي تلقى بطاقته الصفراء الثانية خلال المباراة، قبل التراجع عن قرار طرده، في سابقة شهدتها مباريات بهذا المستوى.

كما تعرض الحكم لحادثة أخرى أثارت الجدل عندما قاد لقاء بين مصر ونيجيريا، في مارس 2016، خلال تصفيات نهائيات كأس الأمم الأفريقية، حيث أعلن انتهاء اللقاء، فيما كان محمد صلاح يهاجم نحو مرمى الخصم، لكنه توقف بعد سماعه صافرة جاني سيكازوي، أمام جمهور مذهول يتبعه.

يشار إلى أن تونس باتت في ذيل مجموعتها بعد خسارتها أمام مالي التي فازت اليوم بالنقاط الثلاث وتصدرت مجموعتها مؤقتًا.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */