شاهد: حقيقة فضيحة رهف القحطاني سناب ذو نكهه
حقيقة فضيحة رهف القحطاني سناب ذو نكهه

شاهد: حقيقة فضيحة رهف القحطاني سناب ذو نكهه

Rayan
دوريات
Rayan5 يناير 2022

أثارت فضيحة رهف القحطاني سناب ذو نكهه ضجة واسعة عبر منصات السوشيال ميديا خلال الآونة الأخيرة، حيث اشتهرت الناشطة، وهي تنتمي إلى المملكة العربية السعودية التي تنتمي إليها، ولا تستغني عن أسفارها في العديد من الدول العربية والأوروبية الأخرى إلى حد ما، رغم أنها دائمًا في السعودية.

وتتميز رهف بتقديم محتوى كوميدي على مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي جعل الكثير من المتابعين في الوطن العربي يتابعونها ويتأثرون بآرائها ، والتي تتلخص في الكوميديا ​​الساخرة. وأصبح أحدث فيديو لرهف القحطاني ذائع الصيت جدًا، والذي انتشر في كثير من الدول العربية وتحديدًا مكان إقامتها في السعودية. حيث أخذت هذا اللقب على الفور.

فضيحة رهف القحطاني سناب ذو نكهه

تعتبر الناشطة السعودية من أكثر الرواد نشاطًا على موقع سناب شات، حيث تنشر شخصيتها على هذا الموقع بالتحديد لفلاترها المضحكة والملصقات التي تحاول مع المتابعين وأصدقائها عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وهي تبلغ من العمر 30 عامًا، من مواليد 1991، وبالتالي ستكون رهف عام 2022 في بداية عقدها الثالث، رغم أنها لا تتحدث عن عمرها الحقيقي، من خلال الفيديوهات التي تنشرها.

يشار إلى أن مصادر موثوقة نشرت الخبر، وأكدت الناشطة السعودية رهف أنها تبلغ من العمر ثلاثين عامًا بالفعل، رغم ملامحها البريئة التي تجعلها أصغر سنًا. كما أكدت أن العمر بالنسبة لها لا يعني شيئًا سوى الرقم، فهي تتميز بروح المرح والفكاهة التي تظهر دائمًا في جميع مقاطع الفيديو التي تنشرها عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت أن العمر الحقيقي للإنسان يجب أن يقضي بالقرب من الشخص الذي يحبه حتى لا يسرق الوقت حياته، وبالتالي فهي من الشخصيات التي لا تريد الكشف عن عمرها الحقيقي. على الرغم من أن رهف القحطاني تتمتع بمظهر مميز وفريد​.

وتبدو أصغر بكثير من عمرها الحقيقي، إلا أن جمهورها تسلل لمعرفة عمرها الحقيقي من أحد المقربين منها. وتتميز رهف بذوقها الرفيع في اختيار الملابس التي تظهر بها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى اختيار المكياج الأقرب لملامحها دون تغيير المظهر العام لملامحها.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */