حقيقة زواج منة شلبي من فنان شهير
حقيقة زواج منة شلبي من فنان شهير

حقيقة زواج منة شلبي من فنان شهير

Rayan
دوريات
Rayan24 فبراير 2022

حقيقة زواج منة شلبي من فنان شهير وهي ممثلة مصرية من مواليد الرابع والعشرين من يوليو عام 1982م بمدينة الجيزة لعائلة فنية بالكامل. اشتهرت بدورها الذي كان برفقة محمود عبد العزيز في فيلم الساحر الذي عرض عام 2001.

لقد كان نجاحًا باهرًا، وشاركت لاحقًا في عدد كبير من الأفلام التي سلطت الضوء على اسمها على الساحة الفنية المصرية كواحدة من المواهب العظيمة التي لعبت فيما بعد أدوارًا مختلفة ووصلت إلى شهرة كبيرة جدًا.

حقيقة زواج منة شلبي من فنان شهير

أكدت بعض الفنانات أنهن لا يخفن العنوسة، مفضلين عدم الزواج إطلاقًا في غياب الرجل المناسب.

على الرغم من أن معظمهن يتميز بالجمال والملامح الجذابة، إلا أن عددًا من الفنانات ارتدين فستان الزفاف في الأعمال الفنية التي قدموها ولم يفكرن في ارتدائه على أرض الواقع.

تأتي منة شلبي في طليعة الفنانات اللاتي يترددن في الزواج، وتقول إنها قد لا تتزوج على الإطلاق، إذا لم تجد الرجل الذي يناسبها.

وللتخلص من شبح “العنوسة” أكدت منة رفضها لزواج “الصالونات”، مشيرة إلى أن شرطها الأساسي للزواج هو الحب.

بدأت منة شلبي مسيرتها الفنية عام 2001 بمسلسل “حديث الصباح والمساء” بدور “شاكيرا” إحدى بنات الفرع الثري للعائلة. لكنها لم تلفت الأنظار إلا في دورها في فيلم “الساحر” مع الراحل محمود عبد العزيز، وبعد ذلك استمرت أدوارها في أعمال تراوحت بين الرومانسية والكوميديا، وسرعان ما ارتقت إلى الأدوار الأولى.

وفي عام 2015 قدمت أحد أهم أدوارها في فيلم “نوارة” للمخرجة هالة خليل، والذي وضعها في إطار ممثلة جادة يمكنها أداء جميع الأدوار.

كانت تتنقل بسلاسة ونشاط بين السينما والتلفزيون، ولم يسيطر أحدهما على الآخر، وحتى الأفلام القصيرة استحوذت على بعض موهبتها، من خلال تقديم فيلم “شوكة وسكينة” عام 2017 مع المخرج آدم عبد الغفار.

لكن ذروة تألقها الفني ظهرت في العامين الماضيين، خاصة على شاشات التليفزيون، بعملين ناجحين متتاليين، “في كل أسبوع يوم جمعة” في دور “نور” ثم الجزء الثاني من مسلسل “ليه لأ؟” في دور “الطبيبة ندى”.

الأمر الذي يتخذ قرارًا باحتضان طفل من دار للأيتام، الأمر الذي يؤدي إلى العديد من التعقيدات في حياتها، خاصة مع عدم قبول الكثيرين من حولها.

أحدث المسلسل أيضًا صدى واسعًا لدى الجمهور، خاصةً بسبب الطبيعة العائلية للمسلسل، مما جعله مناسبًا لمختلف الفئات العمرية، على عكس “كل أسبوع في الجمعة” الذي صنف للكبار فقط بسبب محتواه العنيف.

أعمال منة شلبي

استطاعت منة شلبي أن تتألق في دورها مع الطفلة سليم، التي قدمت دور “يونس ابنها بالتبني”، لدرجة أن الكثير من النساء والرجال يفكرون بجدية في احتضان الأطفال من دور الأيتام. أصبح المسلسل والاحتضان من أكثر المواضيع تفاعلية على مواقع التواصل الاجتماعي.

لكن على الجانب السينمائي، لم تحصل منة شلبي مؤخرًا على أدوار تتناسب مع موهبتها الكبيرة. آخر ما قدمته في السينما كان “الإنس والنمس” مع محمد هنيدي وإخراج شريف عرفة. في دور ضعيف جدًا لا يحمل أي تعقيد دراماتيكي، كان حضورها باهتًا.

واليوم تضيف منة شلبي إلى سجلها الحافل ترشيحًا مهمًا للغاية، وهو الأول من نوعه، للممثلات المصريات، كما تضع المسلسلات المصرية على خريطة الأعمال العالمية.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.