مشاهدة فيلم ريجاتا كامل يوتيوب hd على اكوام
مشاهدة فيلم ريجاتا كامل يوتيوب hd على اكوام

مشاهدة فيلم ريجاتا كامل يوتيوب hd على اكوام

Rayan
دوريات
Rayan7 نوفمبر 2021

مشاهدة فيلم ريجاتا كامل يوتيوب hd على اكوام ايجي بست حيث تدور أحداثه في إطار الإثارة والتشويق في منطقة شعبية في القاهرة. هذه المنطقة، مثل نظيراتها، تحتوي على أنواع مختلفة من الناس.

هناك أغلبية خاضعة، وهناك مجموعة تتحكم وتسيطر وتكاد تخلق دولة داخل الدولة، لها قوانينها وتقاليدها، والنجم محمود حميدة يقوم بعمل رائع لهذه المجموعة.

بعيدًا عن الألفاظ الخارجة التي انتقدها الكثيرون، وكذلك موجة العشوائيات التي فرضها صناع السينما على الإنتاج السينمائي المصري في السنوات الأخيرة، حتى ظهور ما يسمى بـ “سينما العشوائيات”. خرج المخرج محمد سامي بأحدث أفلامه “ريجاتا”.

مشاهدة فيلم ريجاتا كامل يوتيوب hd على اكوام

في تركيب جديد يختلف عن أفلام السبكي التي تعتمد بشكل أساسي على مطرب شعبي وراقصة “لولبية”، وكلمات عامية، لكنه لا يستطيع أن ينكر براءة الذئب من دم ابن يعقوب.

“ريجاتا” فيلم تدور أحداثه حول شاب لا يعرف والده عمرو سعد الذي يعيش مع والدته إلهام شاهين، ويحلم بالهروب من نظرة المجتمع إليه بالسفر إلى الخارج وتحديداً إيطاليا.

يسعى لتحصيل الأموال اللازمة عن طريق تهريب المواد المهربة لحساب تاجر المخدرات “محمود حميدة” لكن قتله لشقيقه “وليد فواز” بالخطأ يمنعه من السفر ويأخذنا الكاتب معتز فتيحة بالأحداث باتجاه آخر.

أسئلة كثيرة طرحتها دراما الفيلم نبدأ بـ “ريجاتا” وهو اسم الشخصية التي يجسدها بطلنا عمرو سعد، وسبب تسميتها بهذا الاسم يعود إلى أول نوع سيارة يقوم بـ”سمكرتها”، حيث يعمل”سمكري سيارات”.

لكننا نكتشف مع الأحداث أن الاسم يحمل معنى آخر. إنه “سباق المراكب” في مشهد يجمع بين “ريجاتا” وطفل أسمر مع ملامح نوبية جيدة. يعمل “مراكبي” على ضفاف نهر النيل ملجأ “ريجاتا” ليخلص نفسه من مشقة العيش.

لا يكاد الطفل الأسمر يسمع هذه الكلمات، حتى تجولت عيناه في السماء، وكأنه وجد تفسيراً للألم الذي أحاط به منذ أن وطأت قدمه على ظهر الحياة، أو وصل إلى خيط يكشف الغموض.

إما أن يكون لهذا التفسير بعد درامي سيقلب الأحداث رأسًا على عقب بعد، لكن بخلاف ما سبق، لم يكن له أي تأثير على قصة الفيلم، ولم يضيف شيئًا جديدًا، وهو كان كافياً بالنسبة لنا للحصول على السبب الأول للاسم.

“نظرة المجتمع” لريجاتا، بعد معرفة واسعة بقصة والدته، “إلهام شاهين”، المرأة المرحة التي لا تستطيع التمييز بين والده من بين أربعة رجال رافقوها في “ميكروباص”، تركت فيه شعوراً بالخزي وإحساسًا مخلوطًا بالعار. وهي الأزمة الكبرى التي سعى دائما للهروب منها. بالسفر إلى الخارج وبدء حياة جديدة في مجتمع لا يعطي أي أهمية لقضايا الشرف والنسب.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */