نتائج امتحانات الدخول الى كلية الطب في الجامعة اللبنانية 2021 2022
نتائج امتحانات الدخول الى كلية الطب في الجامعة اللبنانية 2021 2022

نتائج امتحانات الدخول الى كلية الطب في الجامعة اللبنانية 2021 2022

Rayan
2021-10-23T12:14:15+02:00
دوريات
Rayan23 أكتوبر 2021

نشرت منصات إخبارية موقع نتائج امتحانات الدخول الى كلية الطب في الجامعة اللبنانية 2021 2022، حيث بدأت الجامعة بنشر النتائج عبر الموقع الإلكتروني الخاص بها لجميع طلاب وطالبات الذين تقدموا لخوض الامتحان.

نتائج امتحانات الدخول الى كلية الطب في الجامعة اللبنانية 2021 اضغط هنا

وفي سياق آخر، عقد المجلس التنفيذي لنقابة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية اجتماعه الدوري برئاسة الدكتور عامر حلواني وحضره الأعضاء، وهنأ ذكرى المولد النبوي، وعبر في بيان عن أسفه للأحداث المؤلمة التي حصلت مؤخرًا، حيث دعا إلى “التعامل مع الأمور بالوسائل والأساليب الديمقراطية ومن خلال القضاء المختص والعادل”.

وقال: “مرت ثلاثة أسابيع على بدء إضراب أساتذة الجامعة اللبنانية وتعليق جميع الأعمال التدريسية دون أن يحرك المسؤولون ساكنًا. وأضيفت ثلاثة أسابيع إلى سنوات من الإهمال الرسمي والمراوغة في التعامل مع قضايا الجامعة اللبنانية وأهلها، لو كنا صبرنا في السابق على الإهمال، لكننا اليوم لم نعد قادرين على تحمله”.

وسأل: هل تريدين إغلاق الجامعة؟ لأي غرض؟ أسئلة متكررة للسنة والأساتذة والطلاب وأهاليهم، ماذا تقول لهم؟ ما الذي تنتظره ليس فقط لانقاذ العام الجامعي الذي كان من المفترض أن يبدأ منذ بداية هذا الشهر، ولكن مستقبل ما يقرب من مائة ألف طالب.

واقع مزر

يقول أحد طلاب السنة الأولى من التخصص، الذين تركوا الجامعة بسبب الوضع العلمي الرهيب، إنهم تركوا في المستشفيات دون أي مساعدة علمية. إنهم لا يعرفون حتى رؤساء الأقسام. بدلا من ذلك، كانوا يديرون أنفسهم على المستوى العلمي. حتى الطبيب المشرف المتعاقد مع الجامعة اللبنانية ومع جامعات خاصة أخرى، كان يطلب من الطلاب اللبنانيين قضاء فصول معينة، بحجة أنها مخصصة للجامعة وليس لهم الحق في متابعتها.

وأضاف الطالب أنه لاحظ الفارق الشاسع بين الجامعة اللبنانية والجامعة الخاصة التي لجأ إليها لإكمال تخصصه. في هذه الجامعة، يخضع لإشراف مستمر يصل إلى حد الانزعاج، بسبب المتابعة المتكررة والامتحانات التي يخضع لها. وأثناء تواجده في لبنان “يكسر رأسه” وحده ويتعلم بنفسه دون متابعة.

الطلاب يتعرضون للإهانة

وأوضح طالب آخر في السنة الثالثة في كلية الطب أن قضية هادي شمّاع هي الفتيل الذي أشعل غضبهم. إنهم يشعرون بالإهانة منذ دخولهم الجامعة. عندما يعترض الطالب، تتم إحالته إلى مجلس تأديبي يديره أشخاص غير أكفاء. يهاجمون الطالب بالشتائم والشتائم وكأنه قيد التحقيق بفرع أمني.

وأضاف أن هذا النهج مستمر منذ صدور قرار صادر عن الإدارة يحمل الرقم 34 العام الماضي، يمنع فيه الطلاب من انتقاد الجامعة ومسؤوليها، وكأنه ممنوع على الطلاب انتقاد الفشل أو يشكون من الظلم الذي عانوا منه.

قسم المستشفيات

وأكد أن الحالة الأليمة في الجامعة تعود حتى قبل قدوم العميد الحالي الذي وضع مصلحة المستشفى الذي يعمل فيه قبل مصلحة الطلاب. العميد السابق كان مديرًا بمستشفى الجعيتاوي، وهو الذي قرر عدم صرف أي زيادة في العلاوات التي يتلقاها طلاب الطب الذين يعملون في المستشفيات، مبديًا اهتمام المستشفى. وأوضح أحد الطلاب أن الطلاب منذ العام الماضي يعانون من قلة الأماكن لمتابعة تخصصهم في المستشفيات التي تفضل طلاب الجامعات الخاصة على الطلاب اللبنانيين ، لأن الإدارة لا تتحرك في هذا المجال.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */