حكم الاضحية في عيد الاضحى عند الشيعة
حكم الاضحية في عيد الاضحى عند الشيعة

حكم الاضحية في عيد الاضحى عند الشيعة

Rayan
2021-07-11T11:55:42+03:00
دوريات
Rayan11 يوليو 2021

شرح مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى سماحة السيد علي الحسيني السيستاني حكم الاضحية في عيد الاضحى عند الشيعة، وكان ذلك في إجابة المكتب على سؤال بهذا الشأن، وكان على النحو التالي:

الأضحية مستحبة للقادرين، وهي مستحبة لمن يقدر على دفع ثمنها ولم يجدها يتصدق بقيمتها،

وبتفاوت القيم يكفي لإعطاء الصدقات من الحد الأدنى من القيمة.

يجوز للإنسان أن يضحي عن نفسه وأهله بذبيحة واحدة، كما يجوز الاشتراك في الأضحية، خاصة إذا عزت الأضحية وزاد ثمنها.

أفضل وقت للنحر بعد طلوع الشمس يوم النحر – العاشر من ذي الحجة – ومضي قدر معين من صلاة العيد.

ويمتد وقتها في منى أربعة أيام وفي غيرها ثلاثة أيام، وإن كان أفضل الاحتياط القيام به في منى في الأيام الثلاثة الأولى وفي البلدان الأخرى يوم النحر.

حكم الاضحية في عيد الاضحى عند الشيعة

يجب في الأضحية أن تكون من الأبقار الثلاثة والإبل والأبقار والغنم، ولا يصح أن تكون في الإبل إلا إذا أكملت السنة الخامسة، ومن الأبقار والماعز التي أكملت الثانية، ومن الغنم إلا ما أكمل الشهر السابع.

لا تشترط الأضحية من الأوصاف التي تجب في الذبيحة الواجبة، فيجوز التضحية يالأعور والأعرج،

والمقطوعة أذنه، والمكسور قرنه، والخصي، والمهول، وإن كان الأفضل الأحوط أن يكون تام الأعضاء سمينًا،

ويُكره أن يكون ممّا ربّاه.

يجوز لمن ضحى أن يخصص ثلثها لنفسه أو أن يطعم أهله بها،

كما يجوز له أن يهدي ثلثها لمن يحب من المسلمين، والأفضل أن يتصدق بالثلث الآخر على فقراء المسلمين.

يستحب إخراج الصدقة بجلد الأضحية، ويكره دفعها للجزار.

تُجزئ الأضحيةُ عن العقيقة فمَنْ ضُحّي عنه أجزأته عن العقيقة.

ومن المعروف عن الإمام الشافعي والإمام مالك والإمام ابن حنبل أن النحر لا يجب على المسلمين، وهذا ما قاله أكثر الفقهاء مثل شيخ الإسلام.

وقال الشيخ ابن تيمية رحمه الله: إن الأضحية سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، ويستحب للمسلم أن يفعلها، لكن تركه لا يترتب عليه حرمة أو إثم.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */