شاهد: مسلسل ساحرتي الحلقة 84 مدبلجة كاملة لودي نت
مسلسل ساحرتي الحلقة 84 مدبلجة كاملة لودي نت

شاهد: مسلسل ساحرتي الحلقة 84 مدبلجة كاملة لودي نت

Ahmed Ali
دوريات
Ahmed Ali7 أبريل 2021

تبدأ أحداث مسلسل ساحرتي الحلقة 84 مدبلجة كاملة لودي نت بسلمى تتصرف كالطفل الرضيع وروشني تبكي وتقول إن والدتها تحولت لطفل، والعمة تذهب للتحدث مع سلمى، سلمى تدفعها وتبدأ في البكاء، روشني تقول إن الطفل يبكي كثيراً وتذهب هي لسلمى، سلمى تمسك بيد روشني وتقول لها أمي وروشني تصبح عاطفية معها، تابيزي تقول لهم أنه يمكنهم مساعدة الطفل إذا عرفوا من هي والدته.

تابيزي تجلب مسحوق وتقول إننا سنكشف من هي أم هذا الطفل بوضع هذا المسحوق على الكتاب، وتضع المسحوق على الكتاب فيظهر خيال لشخص، فيقول أمان إن الخيال غير واضح، كيف سنعرف من هي أم هذا الطفل؟ روشني تخرج وتري الزهرة التي زرعها أمان من أجل طفلهم وتجد زهرة الطفل التي فقدته تخرج على هيئة روح، فتتذكر روشني طفلها التي أجهضته وتعلم أن روح هذا الطفل هي لطفلها الذي فقدته.

أمان مع تابيزي يتساءل من هي أم الطفل؟ روشني تحمل أرمان وتذهب لهم وتمر من الخيال ويكون مطابق لها، فينصدم الجميع، ويعلمون أن روشني هي والدة الطفل، أمان يقول إن روح هذا الطفل لابننا الذي فقدناه، وروشني تقول أنهم لم يعتقدوا أن الجن الأسود سيرسل لهم طفلهم في المصباح الثالث، فيقول أمان أنه فعل ذلك عمدًا لأنه يعلم أننا لن نؤذي طفلنا، روشني تتساءل ماذا عليهم أن يفعلوا؟

مسلسل ساحرتي الحلقة 84 مدبلجة كاملة لودي نت

ريحان وشايري يقررون العودة للمنزل لإخبار الجميع أن من ينطق اسم الجن الأسود يموت، ولكن شايري تذهب ببطء فيحملها ريحان ويذهبوا مسرعين، أمان والجميع يذهبون إلى سلمى ويتحدثون مع روح الطفل التي بداخلها، ويخبروه أنهم علموا من هو، وتقول له روشني أنها لم تعتقد أنها ستراه يومًا وتخبره أنهم افتقدوه كثيرًا وأمان يخبره أنهم كانوا يفكرونه عدوهم ولكنه من عائلتهم أيضًا.

 أمان يسأل الطفل كيف يمكنهم مساعدته؟ ولكن الروح تخرج من جسد سلمى، فتعود سلمى لطبيعتها وتسأل الجميع ماذا حدث؟ روشني تعانقها وأمان يتساءل أين ذهبت روح الطفل؟ فتقول روشني ربما ذهبت، روشني تحمل أرمان وتبكي وتقول أنهم كانوا سعداء بحصولهم على أرمان ونسوا حزن فقدانهم للطفل الآخر، أمان يقول لروشني أنهم سيساعدون روح الطفل لتتحرر، فتقول له أنهم لا يعرفون ما هي رغبته.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */