اخر اخبار الشيخ عبدالرحمن السديس امام الحرم المكي.. هل توفي ؟
اخر اخبار الشيخ عبدالرحمن السديس اما الحرم المكي

اخر اخبار الشيخ عبدالرحمن السديس امام الحرم المكي.. هل توفي ؟

2020-09-25T22:36:16+03:00
2020-09-25T22:40:53+03:00
بانوراما
Ahmed Ali25 سبتمبر 2020

تعد حقيقة وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس أكثر الكلمات بحثًا في المملكة العربية السعودية خلال الساعات الماضية، ومع سرعة انتشار الشائعات تتسرب عبر المواقع الاجتماعية وتصبح حديث الشارع، حيث أثار أنباء إصابة السديس بفيروس كورونا ضجة واسعة عبر تويتر.

ووفقًا لنشطاء التواصل الاجتماعي عبر منصة تويتر، فإن ما حدث مع إمام الحرم المكي الشيخ السديس الذي ارتجف صوته في صلاة المغرب أنه كان يعاني من أزمة صحية تطورت بعد أن أصيب بجلطة وانتهت في اليومين الماضيين بوفاته.

لكن المسؤولين في المملكة العربية السعودية أصروا على نفي صحة الأخبار المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي عن وفاة إمام المسجد الحرام في مكة الشيخ عبد الرحمن السديس، موضحين أنها مجرد شائعات لا أساس في الحقيقة.

اخر اخبار الشيخ عبدالرحمن السديس اما الحرم المكي

بدورها، نقلت صحيفة “تواصل” السعودية عن مصدر مقرب من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، أن إمام الحرم هو بصحة جيدة، حيث ألقى درسه الأسبوعي في المسجد الحرام بمكة المكرمة مساء الثلاثاء الماضي.

هل توفي الشيخ عبدالرحمن السديس امام الحرم المكي في السعودية

يشار إلى أن السديس تعرض للتوعك أثناء قراءة سورة الفاتحة أثناء صلاة المغرب، مما أدى إلى اختلاف في صوته بسبب صعوبة نطق الحروف، وتم نقل مقطع فيديو رصد الحادث مما سهل انتشار الشائعات عن وفاته، وكانت رئاسة شؤون الحرمين الشريفين قد نشرت تهنئة بمناسبة اليوم الوطني السعودي التسعين، عبر منشور على حسابها الرسمي على تويتر، أضافت فيه صورة إمام الحرمين الشريفين الشيخ السديس.

اعتبر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات إمام المسجد الحرام في مكة عبد الرحمن السديس ضمن خطبة الجمعة، تمهيدًا للتطبيع مع إسرائيل، حيث تداولت حسابات على منصات السوشيال ميديا مقتطفات من خطبة السديس التي أثارت جدلا واسعا يوم الجمعة بين النشطاء وتساءل كثيرون عن الغرض من إشارته إلى التعامل مع اليهود في الإسلام.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.