شاهد: أنباء عن إصابة رئيس اركان الجيش التركي بغارة جوية في ليبيا
شاهد: أنباء عن إصابة رئيس اركان الجيش التركي بغارة جوية في ليبيا

شاهد: أنباء عن إصابة رئيس اركان الجيش التركي بغارة جوية في ليبيا

2020-07-06T12:42:09+03:00
2020-07-06T12:46:45+03:00
دوليات
Rayan6 يوليو 2020

نشرت العديد من حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية والصحف والمواقع الإخبارية، يوم الأحد 5 يوليو / تموز، أنباء عن إصابة رئيس اركان الجيش التركي بغارة جوية في ليبيا كما أفادت بعضها بأن يشار غولر، قُتل في غارة جوية استهدفت قاعدة واتا الليبية ليلة السبت 4 يوليو / تموز.

واستندت معظم تلك الحسابات والصحف على تصريحات أدلى بها “رمزي الرميح” مستشار المنظمة الليبية لدراسات الأمن القومي، خلال محادثة هاتفية مع برنامج “صالة التحرير” الذي بثته صدى البلد المصرية وهي قناة موالية للحكومة الانقلابية وتبث من القاهرة.

وأوضح أن ستة من القادة العسكريين الأتراك، إلى جانب جنود، أصيبوا في الغارات على قاعدة الوطية، مؤكدًا أن هناك تقارير من مصادر موثوقة تؤكد أن رئيس الأركان التركي أصيب بجروح خطيرة، كما نشرت الأخبار عشرات الصحف والمواقع الإخبارية.

يشار إلى عدة حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي نشرت أنباء عن إصابة رئيس اركان الجيش التركي بغارة جوية في ليبيا، بما في ذلك حسابات موثقة، مثل حساب مصطفى بكري، النائب في ما يسمى بـ “مجلس النواب” المصري ورئيس تحرير صحيفة “الأسبوع العربي” يليها أكثر من مليون متابع.

وخلصت متابعة فريق مرصد تفنيد الأكاذيب إلى أن النبأ لا أساس له وأن رئيس الأركان التركي غادر ليبيا قبل الغارات على قاعدة الوطنية المتجهة إلى مالطا مع وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار” بعد أن أنهوا زيارة إلى طرابلس، حيث بدأت الغارات على قاعدة البطريركية الليبية في وقت متأخر من يوم الأحد 5 يوليو، في حين ظهر رئيس الأركان قبل أكثر من ست ساعات في مقبرة الشهداء الأتراك في مالطا.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.