حقيقة وفاة الدكتورة مريم الشحي بفيروس كورونا في مستشفى توام
حقيقة وفاة الدكتورة مريم الشحي بفيروس كورونا في مستشفى توام

حقيقة وفاة الدكتورة مريم الشحي بفيروس كورونا في مستشفى توام

2020-07-09T03:43:52+03:00
2020-07-09T03:56:14+03:00
بانوراما
Ahmed Ali9 يوليو 2020

في الساعات الأولى من يوم الخميس 9 يوليو 2020، نشر العديد من رواد وسائل التواصل الاجتماعي خبر وفاة الدكتورة مريم الشحي بفيروس كورونا في مستشفى توام وبعد ذلك بقليل انتشر الخبر على نطاق واسع، وهنا سنتعرف على حقيقة وفاة مريم عبدالله الشحي، كما ذكرت العديد من الأخبار.

وأكدت مصادر مقربة خبر وفاة الدكتورة مريم الشحي بفيروس كورونا في مستشفى توام، حيث كتب د. أحمد الحمادي في حسابه عبر تويتر: “من الصعب على الطبيب أن يفقد زميله الطبيب،فُجعنا اليوم بوفاة الزميلة الدكتورة مريم الشحي أخصائية الروماتيزم في مستشفى توام، سمعتها الطيبة سبقتها بين زملائها ومرضاها”الله يصبر أهلها ويربط على قلوبهم وعلى قلوب زملائها”.

من هي الإعلامية مريم الشحي ويكيبيديا

ارتبط اسمها بالعديد من الجمعيات الخيرية، حيث يعرفها الجميع في الإمارات بحكم تواجدهم في كل مكان، صاحبة يد بيضاء وابتسامة لا نهاية لها تخبئ وراها الأصالة والسخاء، حصلت على المركز التاسع في انتخابات مجلس الأمة على مستوى رأس الخيمة لتكون الأولى بين مرشحات المجلس.

وكان تمثيلها للمرأة في انتخابات الجمعية الوطنية وحصولها على أعلى صوت دليلاً – كما ترون – على ثقتها بنفسها وجرأتها، وأهمية المرأة في الحياة السياسية في الإمارات، وكرمها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على عملها التطوعي.

وتعتبر من الأنشطة النسائية الرائدة في مجتمع الإمارات، وهي معروفة بحماسها وعملها في مختلف المجالات، ولا تزال لديها السبق الدائم في مساعدة المحتاجين من خلال علاقاتها المتعددة مع الجمعيات الخيرية والمؤسسات الخاصة التي تحرص على التواصل معها.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.