موسم جني ثمار الحمضيات يبدأ في غزة
موسم جني ثمار الحمضيات يبدأ في غزة

موسم جني ثمار الحمضيات يبدأ في غزة

Rayan5 ديسمبر 2019

خلال ساعات الصباح الباكر، ينشط عدد من المزارعين الفلسطينيين في التنقل بين أشجار الحمضيات، لالتقاط الفواكه الحمضية الناضجة تمامًا من البرتقال أو الكليمنتينا (الماندلينا)، حيث يعملون في حقل الشنطي، الذي تبلغ مساحته 20 دونماً (دونم واحد يساوي ألف متر)، في شمال قطاع غزة.

وقال المزارع يوسف الشنطي، صاحب المزرعة، “إنتاج الحمضيات لهذا العام قليل مقارنة بالعام الماضي”، حيث كان أحد عشرات المزارعين الذين بدأوا في التقاط الفواكه “الحمضيات”، بالتزامن مع قرار وزارة الزراعة الفلسطينية بفتح هذا الموسم.

افتتحت وزارة الزراعة يوم الخميس موسم الحمضيات وأجرت جولة في حقل “الشنطي” للإعلان عن افتتاح الموسم من هناك، حيث أثر انخفاض منسوب الأمطار الغزيرة على موسم الحمضيات وتسبب في انخفاض الإنتاج.

علاوة على ذلك، كانت التكلفة العالية لإنتاج طن واحد من الحمضيات، والتي بلغت (428 دولار أمريكي)، عبئًا على المزارعين، حيث يباع كيلو من ثمار الحمضيات بسعر لا يتجاوز (نصف دولار)، مما يسبب للمزارعين الكثير من الخسائر الاقتصادية.

وأوضح المزارع يوسف الشنطي، أن تدهور الوضع الاقتصادي لسكان قطاع غزة، ونقص مصادر الدخل، تسبب في انخفاض المبيعات، مما أدى إلى انخفاض الأسعار.

وذكر أن العام الماضي كان أفضل من حيث المبيعات والأسعار للمزارعين والتجار، حيث كان هناك عدد كبير من السكان لشراء ثمار الحمضيات، وكان لديهم سيولة وكانوا قادرين على الشراء، مشيرًا إلى أن نقص الأسمدة والمبيدات يمثل تحديًا كبيرًا لهم خلال موسم زراعة الحمضيات في غزة.

وفرضت إسرائيل حصارًا صارمًا على غزة قبل 13 عامًا، مما أدى إلى زيادة كبيرة في معدلات الفقر والبطالة في القطاع المكتظ بالسكان، ووفقًا لبيانات الحكومة وحقوق الإنسان، ارتفع معدل البطالة في غزة في نهاية عام 2018 إلى 52 في المائة، بينما تجاوز معدل الفقر 80 في المائة.

من جهته، قال إبراهيم القدرة وكيل وزارة الزراعة الفلسطينية في قطاع غزة، إن عدد المناطق المزروعة بالفواكه الحمضية تبلغ 14000 دونم (دونم تبلغ مساحته 1000 متر مربع).

ومن المتوقع أن تتمكن هذه المناطق المثمرة، من إنتاج حوالي 34 ألف طن من ثمار الحمضيات خلال الموسم الحالي، مشيرًا إلى أن المستوى المتوقع للفرد الواحد من الحمضيات في غزة قد يصل إلى حوالي 20 كجم.

وأكد أن وزارته “تقدم كل الدعم والتشجيع للمزارعين الفلسطينيين لحماية المنتج المحلي”، منوهًا إلى أن الوزارة تحظر استيراد أي نوع من الفواكه الحمضية خلال الموسم، طالما يتم زراعتها في غزة.

المصدر: الأناضول

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

You cannot copy content of this page