صحة خبر وفاة الشيخ النوي في الجزائر
الشيخ النوي

صحة خبر وفاة الشيخ النوي في الجزائر

2019-12-02T12:15:52+02:00
2019-12-02T12:24:20+02:00
بانوراما
samah hijazi2 ديسمبر 2019

أفادت مواقع التواصل الاجتماعي يوم الاثنين أن الشيخ النوي توفي بسبب مرضه في الجزائر، دون تأكيد صحة الخبر من مصادر محلية أو مصادر طبية رسمية.

من ناحية أخرى، أصدر الشيخ الجزائري شريط فيديو مفاجئًا نفى فيه نبأ وفاته، ودعا وسائل الإعلام إلى التأكد من صحة الأخبار قبل نشرها.

وكشف الشيخ النوي تفاصيل عن حياته الخاصة، في حوار صحافي سابق، وهو الأول من نوعه، ومن أهم المواقف التي واجهها في برنامجه رؤية تنازلي وينشر أسماء بعض الشخصيات السياسية التي قابلها كما يعرض رأيه في رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ويذكر سبب عدم وجود أي حلقة من البرنامج.

وأضاف، أستطيع أن أقول لك إن سر نجاح برنامجي هو البراءة بشكل أساسي، ولقد طورت هذه الطريقة في برنامجي لضمان العملية الجيدة لـ “طالع هابط”، على سبيل المثال، عندما أعرض صورة لطفل صغير في الفصل، سيتابع البرنامج عائلته وجيرانه.

وأوضح، أستخدم طريقة مرتجلة وعفوية وبسيطة بالإضافة إلى اللغة السهلة التي يفهمها عامة الناس لأن الخطاب الرسمي ولغة الخشب أصبحت مستهلكة عديمة الفائدة، وهذا يخلق نوعًا من الملل للمشاهد لأن الشيء الذي يلفت نظره الاهتمام هو ببساطة الصدق والانفتاح حتمًا، ما زلنا نعيش في صراع، صراع بين الخير والشر، الوطنية والخيانة؛ الحب والكراهية؛ النهضة في البلاد.

إنه لشرف عظيم لي أن أحاول تقليد شخصية “عثمان عريوات” الرائعة، أما بالنسبة للتهريج، فأنا أعتقد أن هذا التخرج الذي يعطيني نتائج إيجابية ويفيد البلد مرحب به حتى لو تكلف عشرة دنانير لأني أفكر فيه إنه إنجاز وأنا مستعد أن أكون مهرجًا طوال حياتي فقط من أجل الوطن الأم.

رابط مختصر
samah hijazi

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.