شاهد: فضيحة مولات المحلبة تثير جدلا في المغرب
شاهد: فضيحة مولات المحلبة تثير جدلا في المغرب

شاهد: فضيحة مولات المحلبة تثير جدلا في المغرب

نوال نوال
2022-11-05T14:28:44+02:00
بانوراما
نوال نوال4 نوفمبر 2022

ضجت منصات التواصل الاجتماعي خلال الآونة الأخيرة بفيديو فتاة اعتبرها العديد فضيحة مولات المحلبة، وأثار الفيديو المنتشر جدلاً كبيراً في المغرب، بينما تداول عدد كبير الفيديو الخاص بالفتاة داخل مولات الخمار دون حذف، وسط غضب شديد ومعارضة كبيرة للتسريبات التي ظهر فيها فتاة، وللمزيد من التفاصيل تابعوا المقال التالي.

وقد أبلغ عدد كبير من النشطاء عن الفيديو الفاضح المنتشر على منصات التواصل الاجتماعي والمواقع والصفحات الإلكترونية، وذلك للحد ومنع من انتشار مثل تلك الفيديوهات التي تضر بسمعة البلاد.

فيما أعلنت مباحث تطوان بالمغرب أنها تلقت العديد من البلاغات من أشخاص مجهولون حول فيديو الفضيحة المنتشر، وتحركت قوات خاصة على الفور لإلقاء القبض على الفتاة التي ظهرت في الفيديو.

 فضيحة مولات المحلبة

تضمن الفيديو فتاة تبلغ من العمر قرابة 25 عاماً، وهي أم لطفلين ومطلقة، وتقيم في منطقة تطوان بالمغرب، وقد ظهرت بالفيديو بطريقة غير أخلاقية، وعند التحقيقات حول الفيديو المنتشر والذي تم تسريبه للفتاة المغربية، وأصدرت المباحث قراراً يفيد بحذف جميع فيدوهات الفتاة عن كافة المواقع الإجتماعية عبر الإنترنت.

ودعت الشرطة المواطنين إلى عدم تناقل الفيديو وتداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي، ومن يقوم بذلك سيكون مطالب قانونياً، إضافة إلى حذفه من جميع الهواتف.

فضيحة فتاة تطوان الاباحي

نشر أحد الأشحاص من حساب مجهول على الانستغرام والفيسبوك لفتاة محجبة رفقة صديقها بوضع غير أخلاقي، وكانت الحادثة مصورة في أحد المولات بمنطقة تطوان بالمغرب.

وتداول العديد من النشطاء هذا الفيديو وانتشر بسرعة كبيرة على منصات التواصل الاجتماعي، بينما طالب العديد بالتحقيق مع الفتاة والقاء القبض عليها على الفور.

والجدير بالذكر أن الشرطة المغربية قررت تحويل الفتاة إلى  المحكمة وإصدار الحكم المناسب للفعل الفاضح بالأماكن العامة إضافة إلى انتشار الفيديو على الانترنت.




كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.