اي النماذج الذرة الآتية توضح نموذج دالتون للذرة
اي النماذج الذرة الآتية توضح نموذج دالتون للذرة

اي النماذج الذرة الآتية توضح نموذج دالتون للذرة

رواء
بانوراما
رواء12 سبتمبر 2022

اي النماذج الذرة الآتية توضح نموذج دالتون للذرة بيت العلم، تعد نظرية دالتون للذرة من أهم نظريات الذرة. حيث يتم استخدام فيها جميع الأدلة الكيميائية والفيزيائية للوقت واعتمد على العديد من الحقائق الثابتة والملاحظات الوصفية لبناء تصور واضح للذرة.

كانت هذه النظرية سنة “1804” حيث على إثرها حدث ثورة علمية كبيرة. والتي روجت لمفاهيم جديدة في العلوم الذرية، وغيرت بشكل كبير رؤية العلماء حول الكون ومكوناته وعناصره الدقيقة. كما ساعدت نظرية دالتون في وضع أسس النظريات الأكثر أهمية للعلماء، في الوجود كانت قادرة على تفسير طبيعة تكوين الكون. وفيما يلي النماذج الذرية:

نموذج طومسون: تم الوصول إليه من قبل جون طومسون، حيث رأى الذرة على أنها كرة صلبة والإلكترونات عبارة عن جزيئات سالبة الشحنة موزعة على سطحها. نموذج رذرفورد: توصل إليه العالم رذرفورد واقترح فيه نموذجًا للذرة مماثلا للنظام الشمسي.

اي النماذج الذرة الآتية توضح نموذج دالتون للذرة الإجابة هي: التطور النظري

نموذج بور: نموذج توصل إليه العالم نيلز بور ويمثل الذرة على شكل كرة صغيرة تسمى النواة والإلكترونات تدور حولها في مدارات مختلفة. العالم دالتون ركز بشكل خاص على قانون الحفاظ على الكتلة. علاوة إلى ذلك قانون النسب الثابتة، ليعتبر أساس لنظريته المشهورة، والتي تقوم على ثلاث فرضيات:

تتحد ذرات العناصر بنسب ثابتة لتكوين مركبات كيميائية. حيث يتكون العنصر الكيميائي من جسيمات متناهية الصغر غير قابلة للتجزئة تسمى “ذرات” لا يمكن إنشاؤها أثناء تغيير كيميائي. وجميع ذرات نفس العنصر متشابهة في الخصائص والكتلة. وتختلف عن العناصر الأخرى.

على مر السنين، بذل العلماء قصارى جهدهم للبحث في الذرة والعلاقات بين الذرات. والتي تعد أصغر مكون لأي مادة في الطبيعة، وبما أن الذرة صغيرة بشكل لا نهائي، كان من الضروري إيجاد نماذج توضيحية لمساعدة العلماء على الدراسة وتخيلها، لذلك طوروا أكثر من نموذج واحد. لا تزال هذه النماذج معتمدة حتى اليوم.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.