سبب وفاة عروبة زوجة كاظم الساهر الاولى
سبب وفاة عروبة زوجة كاظم الساهر الاولى

سبب وفاة عروبة زوجة كاظم الساهر الاولى

كازم كازم
بانوراما
كازم كازم19 مارس 2022

ضجت وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بخبر وفاة عروبة زوجة كاظم الساهر الاولى، إثر أزمة صحية اقتضت دخولها مستشفى بالقرب من موقعها.

في السطور التالية من هذا المقال في “غزة تايم” سنتعرف على زوجة الفنان كاظم الساهر وسبب وفاتها. سنتعرف أيضًا على سيرة هذا الفنان العظيم.

الزوجة الأولى للفنان كاظم الساهر هي السيدة عروبة الساهر، وهي ابنة عمه التي تزوجها أواخر السبعينيات عندما كان في العام التاسع عشر.

واستمر زواجهما حتى 2014، وأنجبا ولدان وسام 1981، وعمر 1987، وله حفيدان سناء 2011 وآية 2014. ظهرت السيدة عروبة الساهر بالعديد من الصور والفيديو في حفل زفاف نجلها عمر الساهر بالرباط.

أحدث التشابه الكبير بينها وبين ابنها الأكبر عمر الساهر رواد مواقع التواصل الاجتماعي. حيث بقيت السيدة عروبة بعيدة عن دائرة الشهرة والإعلام.

سبب وفاة عروبة زوجة كاظم الساهر الاولى

أعلن الفنان كاظم الساهر، عبر حسابه على منصات السوشيال ميديا، وفاة طليقته السيدة عروبة الساهر، إثر أزمة صحية عانت منها في الفترة الماضية.

انتقلت بعدها إلى المستشفى لتلقي العلاج، ونتيجة لحالتها الحرجة، تم إدخالها في العناية المركزة.

ولم تمكث هناك لفترة طويلة حتى وافتها المنية في الساعات الماضية، ولم يذكر بشكل مباشر نوع المرض الذي أصابها.

سيرة كاظم الساهر

الفنان كاظم الساهر مطرب وملحن عراقي. اسمه الحقيقي كاظم جبار ابراهيم السامرائي. ولد الفنان في مدينة الموصل عام 1957، في عائلة بسيطة تتكون من سبعة أشقاء وشقيقتين.

عمل والده جنديًا في الحرس الملكي، وبعد تقاعد والده في سن العاشرة، انتقلت الأسرة من الموصل إلى منطقة الحرية في العاصمة العراقية بغداد.

عمل مرة واحدة كبائع للآيس كريم، ومرة ​​بائع كتب وأخرى عاملاً في مصنع نسيج، حتى تمكن من شراء غيتاره الأول مقابل 12 دينارًا.

ثم تعلم العزف على العود، وقام بتأليف أغنيته الأولى بعنوان “أين أنتِ” في سن الثانية عشرة.

درس الفنان في معهد المعلمين في بغداد وتخرج منه عام 1981.

درس الموسيقى للطلاب لمدة عام ونصف، ثم انتقل إلى معهد الدراسات الموسيقية في بغداد للدراسة هناك لمدة ست سنوات قبل ذلك. اندلاع الحرب العراقية الإيرانية.

ثم التحق بصفوف الجيش العراقي، وبعد تسريحه انتقل الساهر إلى خارج العراق، ليعيش عامين في عمان، وثلاث سنوات في بيروت.

وفي منتصف التسعينيات، انتقل إلى القاهرة واستقر هناك لفترة طويلة، لكن في السنوات الأخيرة عاش الفنان في أربع مدن يتنقل بينها: الرباط، ودبي، وباريس، ومارينا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.