اتفاق عراقي سعودي لحل أزمة شح المياه العراقية
اتفاق عراقي سعودي لحل أزمة شح المياه العراقية

اتفاق عراقي سعودي لحل أزمة شح المياه العراقية

Rayan
2021-10-25T14:07:56+02:00
Gaza Timeدوليات
Rayan24 أكتوبر 2021

أعلنت وزارة الزراعة العراقية عن اتفاقية وشيكة مع السعودية تهدف إلى حل مشكلة شح المياه في العراق.

وقالت الوزارة، إن الوزير محمد كريم الخفاجي سيزور السعودية قريبا لإبرام عقد يهدف إلى حل مشكلة ندرة مياه الري في العراق.

وقال وكيل الوزارة مهدي الجبوري، إن وزارة الزراعة ستوقع العقد مع شركة الخريف السعودية، بحسب وكالة الأنباء العراقية (واع).

وأشار المسؤول العراقي إلى أن مدة العقد ستكون 10 سنوات، وأنها تتضمن دعما بمرشات لتوصيل 50 بالمائة من حصة المياه. كما نوه وكيل وزارة الزراعة إلى أن العقد سيساعد على زيادة الإنتاجية بنحو 60%.

من جهة أخرى، أعلن الجبوري أن وزارة الزراعة وافقت على توزيع بذور قمح من أعلى الرتب وهي بذور عراقية متوافقة مع البيئة، مشيرًا إلى أن عملية توزيع البذور ستكون 45 كيلو جرام للفدان للمناطق المزروعة والمطر والآبار المضمونة.

نقص المياه في العراق

يواجه العراق نقصًا كبيرًا في المياه يهدد الاستقرار طويل الأمد للزراعة وصيد الأسماك في البلاد، فضلاً عن صحة سكانه البالغ عددهم 40 مليون نسمة. في أغسطس الماضي، حذرت منظمات الإغاثة الدولية من أن ملايين الأشخاص في العراق معرضون لخطر فقدان الوصول إلى المياه.

منذ بداية موسم الصيف، يعاني العراق من أزمة نقص حاد في المياه، وحذرت منظمات إغاثة دولية في أغسطس الماضي من أن ملايين الأشخاص في العراق وسوريا معرضون لخطر فقدان الوصول إلى المياه بسبب ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض مستوى المياه بشكل قياسي. المستويات.

وتصنف الأمم المتحدة العراق بأنها “خامس دولة في العالم تتعرض لتهديدات” التغير المناخي.

حذر برنامج الأمم المتحدة للبيئة في عام 2019 من أن “تغير المناخ من المتوقع أن يقلل هطول الأمطار السنوية في العراق ، مما سيؤدي إلى زيادة العواصف الترابية، وانخفاض الإنتاجية الزراعية وزيادة ندرة المياه” مع كل صيف حارق، تقترب البلاد من هذا الواقع المرير.

ويقول برنامج الأمم المتحدة للبيئة إنه في عام 2015 كان لدى كل عراقي 2100 متر مكعب من المياه المتاحة سنويًا، مضيفًا أنه بحلول عام 2025 ستنخفض هذه الكمية إلى 1750 مترًا مكعبًا، مما يهدد استقرار الزراعة والصناعة على المدى الطويل في البلاد، فضلًا عن تهديد صحة سكانها البالغ عددهم 40 مليون نسمة.

بالإضافة إلى قلة الأمطار والثلوج، تقوم إيران بإغلاق نهر الزاب الصغير الذي يدخل أراضي إقليم كردستان العراق، بعد أن قامت ببناء سدود ضخمة داخل أراضيها وتحويل مجرى مياه النهر، بالإضافة إلى انخفاض كبير في منسوب المياه في نهر سيروان وسد دربنديخان، مما يهدد سبل عيش العديد من الصيادين والمزارعين.

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */