حقيقة خبر وفاة المخرج محمد سامي بوعكة صحية مفاجئة
حقيقة خبر وفاة المخرج محمد سامي بوعكة صحية مفاجئة

حقيقة خبر وفاة المخرج محمد سامي بوعكة صحية مفاجئة

Ahmed Ali
دوريات
Ahmed Ali9 يونيو 2021

تصدر خبر وفاة المخرج محمد سامي بوعكة صحية مفاجئة على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء 9 يونيو 2021، بعد أن تداولته صفحات ومواقع إعلامية عربية.

ونشرت صفحات على تويتر وفيسبوك خبر وفاة المخرج محمد سامي نتيجة إصابته بفيروس كورونا، بدعوى تدهور حالته الصحية نتيجة مضاعفات المرض صباح اليوم.

وعلى الرغم من عدم نفي وفاة محمد سامي اليوم، إلا أن فريق “غزة تايم” تابع منصات الفنان الرسمية والمقربين منه، ولم يرد تأكيد أو توضيح لما تم تداوله من أنباء.

ولا تزال أصداء إعلان شركات الإنتاج الكبرى في مصر عن وقف التعامل مع المخرج المثير للجدل محمد سامي يتردد صداها في الوسط الفني، خاصة وأن الشركة لم تكشف بوضوح عن الأسباب التي دفعتها لاتخاذ القرار.

فور صدور القرار، بدأ العديد من النقاد في الكشف عن أسباب هذه الخطوة، على الرغم من حقيقة أن محمد سامي من أنجح المخرجين داخل الشركة، وأن أنجح أعماله الفنية أنتجتها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية.

وتوقع بعض النقاد أن السبب قد يكون بسبب بعض المشاكل المادية والفنية في المسلسل الأخير الذي جمعهم في رمضان الماضي “نسل الأغراب”  وعدم التزام الأخير بما تم الاتفاق عليه وإعطاء حجم أكبر لزوجته وشقيقته في العمل، على حساب نجوم المسلسل، فضلًا عن مشاهد عنف ومبالغات كثيرة الذي لا يعبر عن أهل الصعيد.

اتصلت منصات إعلامية رسمية بمصدر داخل الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، أكد أن هناك بعض الأشياء التي كان سامي يفعلها بمفرده دون الرجوع إلى الشركة، واستخدم سياسة الأمر الواقع أحيانًا لأن المسلسل بدأ في عرضه على القنوات وكان ذلك لا يمكن إيقافه “.

وأضاف المصدر أن سامي “تجاوز أيضًا سقف الميزانية المقررة للمسلسل، وأن الشركة تجاوزت ذلك، على أمل نجاح المسلسل ، لكنها قوبلت بانتقادات حادة من الجمهور والنقاد”.

وأشار إلى أن المخرج المصري “أعطى بعض الممثلين في المسلسل أدوارًا أكبر مما كتب لهم في الأصل، وفي بعض الأحيان همشوا نجوم العمل الأصلي”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */