مصر: حقيقة وفاة محمد حسان بفيروس كورونا
حقيقة وفاة محمد حسان بفيروس كورونا

مصر: حقيقة وفاة محمد حسان بفيروس كورونا

Ahmed Ali
بانوراما
Ahmed Ali26 فبراير 2021

سادت أجواء من الحزن بعد انتشار خبر وفاة محمد حسان الداعية الإسلامي ومقدم البرنامج الديني، بعد إصابته بفيروس كورونا، وتداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أنباء وفاته.

ودفعت الأنباء الشيخ للتعليق لإثبات أن الأخبار المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي لا أساس لها من الصحة وأن هذه الشائعات انتشرت في الفترة الأخيرة، من خلال نشر مقطع فيديو على الصفحة الرسمية لقناة الرحمة الفضائية.

تداول عدد من الصفحات على تويتر وفيسبوك الساعات الماضية لوفاة الشيخ محمد حسان، عن عمر يناهز 58 عامًا، بعد عملية جراحية طارئة خضع لها في أحد المراكز الطبية المتخصصة بجمهورية مصر.

وأكدت المصادر أن ما يدور حول وفاة محمد حسان غير دقيق ولم يصدر من أي جهة رسمية، كما يضاف إلى سيل الشائعات التي تروجها بعض الجهات حول صحته منذ سنوات.

لم تكن هذه هي المرة الأولى التي يتعرض فيها الداعية الإسلامي محمد حسان لمثل هذه الإشاعات، ففي عام 2019، تعرض الداعية الإسلامي لمثل هذه الشائعات بشكل كبير، مما دفعه إلى نشر مقطع فيديو على الموقع الرسمي لقناة الرحمة الفضائية من داخل مكتبته تحت عنوان “قالوا مات”.

في 22 فبراير الشهر الجاري، خضع محمد حسان لعملية جراحية في الكلى والمسالك البولية، حيث أعلنت أسرته وقتها أنها نجحت وأن حالة الشيخ تتحسن ومستقرة بشكل مستمر، نافية إصابته بفيروس كورونا.

وذكرت الأسرة في تصريحات صحفية حينها، أن الشيخ حسان لم ينقل إلى وحدة العناية المركزة بأحد المستشفيات المصرية، داعية النشطاء إلى التحلي بالأمانة والدقة فيما ينشرونه على صفحاتهم الشخصية.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */