قناة يزن الأسطورة تكشف حقيقة خبر وفاة ام سيف ونانو في تركيا
حقيقة خبر وفاة ام سيف ونانو في تركيا

قناة يزن الأسطورة تكشف حقيقة خبر وفاة ام سيف ونانو في تركيا

Ahmed Ali
دوريات
Ahmed Ali12 يناير 2021

حقيقة خبر وفاة ام سيف ونانو بعد فيديو الوداع حيث ظهرت السلطات التركية في مقطع فيديو متداول، نقلت فيه آخر أخبار أم سيف ونانو، إثر شائعة وفاة وقتل الثنائي في منزلهما بعد اعتزالهما موقع يوتيوب.

وتم الكشف عن مقطع فيديو لـ “السلطات التركية” أمام منزل أم سيف ونانو بعد تداول عدة أنباء عن “موت” وآخر لـ “قتل” الثنائي المرح على موقع يوتيوب، بعد أن أعلنا أنهم غادر موقع يوتيوب.

حقيقة خبر وفاة ام سيف ونانو

وعبر الفيديو ظهرت مجموعة من ضباط الشرطة وهم يتحدثون مع نانو وأم سيف عند حلول الظلام، ونشر الفيديو على قناة يزن الأسطورة  وظهرت عبرها أم سيف ونانو في حالة طبيعية.

لكن الأسطورة يوتيوب يزن لم تكشف عن أي تفاصيل أخرى حول سبب وصول الشرطة إلى منزل أم سيف، وأكدت أن هذا المقطع وصل إليه من أحد أصدقائه المقربين.

وتفاعل العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وانستجرام، مع مقاطع الفيديو التي بثها المدون يزن الأسطورة على قناته، حيث كشف أنها بخير، بحسب ما ظهرت هي ونانو للشرطة، وأكدت يزن ذلك ولم يتم تحديد سبب وصول الشرطة.

من جانبهم، نشر بعض النشطاء على موقع يوتيوب بعض مقاطع الفيديو التي تشير إلى اختطاف أم سيف أو ظهورها في الفيديو الأخير تحت الإكراه، من خلال بعض الأدلة.

جدير بالذكر أن أم سيف فتاة سورية من أصل، في العقد الثالث من العمر، متزوجة ولديها طفل اسمه باسم سيف، والذي يظهر دائمًا مع نانو على قناتها على اليوتيوب، والتي لديها أكثر من 5 ملايين متابع، حاليًا مقيمة في تركيا محترفة في اللعبة PUBG، أطلقت قناتها على YouTube في عام 2017.

حقيقة العثور على جثت أم سيف ونانو في تركيا

انتشرت العديد من الفيديوهات تحت اسم جثة أم سيف ونانو ومقتل أم سيف وغيرها من الفيديوهات بعنوان حقيقة موت أم سيف وخطف أم سيف وهل ماتت أم سيف وغيرها من الشائعات التي حلت بها، بعد أن قررت الاعتزال فجأة من موقع يوتيوب مع مراعاة عدد متابعيها.

وخلال الساعات الماضية، أثارت اليوتيوبر السورية أم سيف جدلًا واسعًا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشرها فيديو عبر قناتها على موقع يوتيوب تودع متابعيها من خلاله، وكانت أنباء تم تداولها بشدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن مقتل أم سيف في تركيا، لكن لم ترد حتى اللحظة تأكيدات حول وقوع الحادثة.

وتفاعل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مع خبر وفاة أم سيف، كما زاد البحث عنها عبر محركات البحث في الساعات الأخيرة الماضية في محاولة من متابعيها لمعرفة حقيقة خبر الوفاة، وقال عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي إن اليوتيوبر السورية أم سيف استخدمت في نهاية الفيديو إشارة بيدها تطلب من خلالها الاستغاثة وتعبر عن تعرضها للعنف.

بينما يرى البعض الآخر أن الهدف من الفيديو هو لفت الانتباه وإثارة الجدل فقط، ولا صحة للأنباء المتداولة بشأن وفاة أم سيف وتعرضها للعنف، وينتظر متابعو أم سيف صدور أي تصريح من الجهات الرسمية في دولة تركيا التي تقيم فيها اليوتيوبر السورية أم سيف، لتأكيد خبر الوفاة أو نفيه.

وتعتبر أم سيف ناشطة ويوتيوبر سورية تعيش في دولة تركيا وتقدم محتوى مرئي على قناة يوتيوب، وتحظى قناتها بعدد كبير من المتابعين العرب، كما تقدم محتوى متعلق بالألعاب، خاصة لعبة ببجي، فحققت قناتها شهرة واسعة بسبب لعبة ببجي واهتمام المتابعين لما تقدمه أم سيف من نصائح وكذلك معلومات كانت تقدمها للمتابعين بشكل شبه يومي.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */