منظمة الصحة: اللقاحات لن تمنع زيادة عدوى كورونا في الأشهر القادمة
منظمة الصحة: اللقاحات لن تمنع زيادة عدوى كورونا في الأشهر القادمة

منظمة الصحة: اللقاحات لن تمنع زيادة عدوى كورونا في الأشهر القادمة

diana101
2021-04-01T16:06:35+03:00
دوريات
diana1012 ديسمبر 2020

في الآونة الأخيرة تبارت عدة دول لصنع لقاح لفيروس كورونا وهناك عدة تجارب سريرية ‏جارية تتضمن أدوية غربية وتقليدية معاً وتتولى ‏المنظمة تنسيق الجهود الرامية إلى تطوير لقاحات ‏وأدوية للوقاية من مرض كوفيد-19 وعلاجه، ‏وستواصل المنظمة إتاحة معلومات محدّثة بهذا الشأن حالما ‏تتوفر نتائج هذه الأبحاث‎.‎

في حين قد تحد بعض العلاجات الغربية أو ‏التقليدية أو المنزلية من بعض أعراض كوفيد-19 أو ‏تخففها، فلا توجد حالياً أدوية ثبت أن من شأنها ‏الوقاية من هذا المرض أو علاجه.

 ولا توصي المنظمة ‏بالتطبيب الذاتي بأي أدوية، بما في ذلك المضادات ‏الحيوية، سواء على سبيل الوقاية من مرض كوفيد‏‏19 أو معالجته لأنه وببساطة لا تقضي المضادات الحيوية على الفيروسات، وإنما تكافح العدوى البكتيرية فقط، وبما أن مرض كوفيد-19 منشؤه فيروس، فإن المضادات الحيوية لا تنفع في مكافحته.

 ولا ينبغي استعمال المضادات الحيوية كوسيلة للوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه، ولكن قد يصف الأطباء في المستشفى المضادات الحيوية للمرضى المصابين بمضاعفات كوفيد-19 الوخيمة لمعالجة عدوى بكتيرية ثانوية أو الوقاية منها، وينبغي التقيد بصرامة بتعليمات الطبيب لدى استعمال المضادات الحيوية لعلاج حالات العدوى البكتيرية.

بالمقابل قال كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، إن المنظمة لا تعتقد أنه ستكون هناك كميات كافية من لقاحات فيروس كورونا لمنع زيادة معدلات العدوى بالمرض، خلال فترة تمتد ما بين ثلاثة إلى ستة أشهر قادمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

/* * Start Footer */