موقع وزارة الدفاع السورية الرسمي لمراجعة شعب التجنيد
موقع وزارة الدفاع السورية الرسمي لمراجعة شعب التجنيد

موقع وزارة الدفاع السورية الرسمي لمراجعة شعب التجنيد

بانوراما
Ahmed Ali27 سبتمبر 2020

موقع وزارة الدفاع السورية الرسمي لمراجعة شعب التجنيد حيث أعلنت “وزارة الدفاع”، السبت 27 أيلول 2020، تفعيل خدمة جديدة يمكن من خلالها معرفة الراغبين في الالتحاق بالخدمة الإجبارية والاحتياطية في الجيش العربي السوري عبر الإنترنت.

وقالت الوزارة في بيان “تم تفعيل خدمة جديدة على الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع في الجمهورية العربية السورية تمكن الإخوة المواطنين من الاطلاع على أسماء المدعوين للخدمة الإلزامية والاحتياطية في الجيش العربي السوري”، على صفحتها على Facebook.

موقع وزارة الدفاع السورية الرسمي لمراجعة شعب التجنيد من هنا

وأوضحت الوزارة في بيانها أن “هذه الخدمة تعد بمثابة إخطار رسمي للمدعوين لمراجعة أقسام التوظيف الخاصة بهم للتحقق من إعدادات السوق”.

عادة ما يتم استدعاء المطلوبين للخدمة الاحتياطية أو الإجبارية في الجيش من خلال استدعاءات تصدرها الشرطة العسكرية تصل إلى أماكن سكن المطلوبين، أو من خلال مراجعة التجنيد من وقت لآخر للتأكد من أن أسمائهم على قائمة المطلوبين للخدمة.

يأتي ذلك بعد شهر من تخصيص وزارة الدفاع لرابط خاص بصندوق الشكاوى يمكن من خلاله للمقاتلين في الجيش السوري إرسال أي شكوى وبسرية تامة حتى دون ذكر اسم أو معلومات شخصية، بحسب ما ورد في منشور الوزارة حينها.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة السورية، (السبت)، تسجيل 37 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” المستجد، إضافة إلى تسجيل ثلاث وفيات في مناطق سيطرة الحكومة السورية.

وقالت وزارة الصحة السورية، في بيان نقلته وكالة الأنباء الألمانية، إنه “تم تسجيل 37 إصابة جديدة، منها 15 في محافظة حلب و10 في دمشق، ما يرفع عدد الإصابات المسجلة إلى 4 آلاف و38 حالة.

وتم تسجيل شفاء 20 حالة إصابة مسجلة ليرتفع عدد الحالات الشافية إلى 1048، حيث وأوضح البيان أنه تم تسجيل 3 وفيات من الإصابات المسجلة، ليرتفع عدد الوفيات إلى 188.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.