حقيقة وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة اماني علاء في العراق
حقيقة وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة اماني علاء في العراق

حقيقة وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة اماني علاء في العراق

بانوراما
Ahmed Ali21 سبتمبر 2020

انتشر خبر وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة اماني علاء اليوم الاثنين 21 سبتمبر 2020، عبر مواقع التواصل الاجتماعي في العراق وعدد من الدول العربية، نتيجة حادث مروري مروع.

أفاد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن وفاة تغريد علاء جاءت نتيجة حادث مروري مؤسف تعرضت له أثناء سيرها بسيارتها في أحد الشوارع الرئيسية المزدحمة في بغداد.

 - غزة تايم - Gaza Time

حقيقة وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة اماني علاء

وبحسب ناشطين، تم نقل شقيقة الفنانة أماني علاء بعد الحادث المؤسف إلى مستشفى قريب، مشيرين إلى أن محاولات الأطباء لإنقاذ حياتها باءت بالفشل وتم الإعلان عن وفاتها.

نشرت قنوات على موقع يوتيوب، مقطع فيديو قصير قالوا إنه يظهر لحظة وقوع الحادث المروري الذي أدى إلى وفاة تغريد علاء، نتيجة الاصطدام بمركبة معارضة كانت تقودها.

في المقابل، لا يوجد تأكيد أو نفي حقيقي من الفنانة العراقية أو عائلتها حول ما إذا كانت ابنتهما تغريد علاء تعرضت لحادث سير أم لا، حيث أن المعلومات المتوفرة لا تزال غير دقيقة.

وكانت تغريد علاء تظهر باستمرار مع شقيقتها أماني في البرامج الفنية على القنوات الفضائية العراقية للحديث عن تجربتها وعلاقتها بأختها المقربة وطموحها للمستقبل.

حاولت العديد من وسائل الإعلام الاتصال بمصادر الأسرة، حرصًا على دقة خبر وفاة تغريد علاء شقيقة الفنانة أماني، بينما لم يرد أي رد حتى لحظة نشر هذا الخبر.

وفي وقت لاحق، نشر حساب “Tech 4 Peace التقنية من اجل السلام” تغرديدة عبر تويتر، يؤكد فيها أن عدة صفحات عبر مواقع التواصل الإجتماعي  تداولت مقطع فيديو مرفق بخبر مفاده: “لحظة وفاة الفنانة تغريد علاء اخت اماني علاء في اربيل الله يرحمها”.

وأشار الحساب إلى أن مقطع الفيديو سُجل عام 2019 في مدينة فينيكس بولاية أريزونا الأمريكية ويعود لحادث سيارة منع عائلة تجر عربة أطفال من

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.