صور .. حقيقة زواج محمد الحلبوسي من الاعلامية نوار عاصم
صور .. حقيقة زواج محمد الحلبوسي من الاعلامية نوار عاصم

صور .. حقيقة زواج محمد الحلبوسي من الاعلامية نوار عاصم

بانوراما
Ahmed Ali31 أغسطس 2020

حقيقة زواج محمد الحلبوسي من الاعلامية نوا حيث كشفت مصادر خاصة، أن رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي تزوج منذ فترة، مقدم برامج قناة الشرقية، نوار عاصم، وهي الآن “حامل”، مؤكدة أن الحلبوسي اشترى لها فيلا في عمان بمنطقة دابوق بعد أن دفع لها مهرًا بلغ نحو 15 مليون دولار.

22 2 - غزة تايم - Gaza Time

حقيقة زواج محمد الحلبوسي من الاعلامية نوار عاصم

وأكدت المصادر أن وكيل هذا الزواج هو سعد البزاز صاحب قناة الشرقية، حيث فوجئ كثير من الناس بما قدمه محمد الحلبوسي من المهر وهو فيلا بعشرة ملايين دولار في دابوق بعمان ومبلغ خمسة ملايين دولار مودعة باسم نوار عاصم على حسابها في البنك.

من هو محمد الحلبوسي زوج نوار عاصم؟

حصل الحلبوسي على درجة البكالوريوس في الهندسة المدنية من الجامعة المستنصرية لعام 2001/2002، ثم حصل على درجة الماجستير في الهندسة من الجامعة المستنصرية لعام 2006.

وحصل على شهادة OSHA للسلامة المهنية ودبلوم اللغة الإنجليزية من مركز التطوير بالجامعة المستنصرية  وشهادة التحكيم الهندسي من اتحاد المهندسين العرب.

حضر الحلبوسي المؤتمرات البرلمانية الدولية لعام 2014/2015/2016، ومؤتمر البرلمان الإسلامي لعام 2016، ومؤتمر المعهد الديمقراطي الوطني لتطوير القيادات.

وأشرف الحلبوسي على مؤتمر وورش عمل المصالحة المجتمعية وتفعيل دور الشباب والمرأة في بناء المجتمع في الأمم المتحدة، ومؤتمر وورش العمل لإعادة الاستقرار إلى المدن المحررة الاتحاد الأوروبي.

يمتلك رئيس مجلس النواب العراقي الجديد عضو نقابة المهندسين العراقيين عام 2002، وعضو اتحاد رجال الأعمال العراقيين عام 2012 ، وعضو مجلس النواب – الدورة الثالثة لعام 2014 ، وعضو لجنة حقوق الإنسان في العراق. مجلس النواب العراقي 2014/2015 وعضو اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي 2015/2016.

شغل الحلبوسي منصب رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي 2016/2017، ومحافظ الانبار 2017/2018، وعضوا في مجلس النواب للدورة الرابعة لعام 2018، ورئيس تحالف “الأنبار هويتنا”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.