شاهد: صور امل العوضي قبل وبعد عمليات التجميل تثير جدلا واسعا
شاهد: صور امل العوضي قبل وبعد عمليات التجميل تثير جدلا واسعا

شاهد: صور امل العوضي قبل وبعد عمليات التجميل تثير جدلا واسعا

بانوراما
Ahmed Ali26 أغسطس 2020

أثارت صور امل العوضي قبل وبعد عمليات التجميل جدًلا واسعًا خلال الساعات الماضية، حيث نشرت أمل بعض الصور لها عبر حسابها على تطبيق سناب شات وظهرت من خلال تلك الصور بوجه متنفخ مما أثار الكثير من الجدل بين جمهورها، وأدى ذلك إلى حالة من الصدمة بسبب ظهورها.

وأظهرت الصور انتفاخًا وتضخيمًا في شكل وجهها بوضوح، فيما أبدى الكثيرون كرههم لما فعلته، خاصة مع تغير ملامحها وأنها أكملت سن الحادية والثلاثين عام ولم تكن بحاجة لعمليات تجميل بشكل متكرر.

استعرض الكثيرون ملامحها عن كثب بعد آخر عملية تجميل خضعت لها بعد أن تضخم خديها وشفتيها بشكل غير طبيعي، بينما طلب منها كثيرون التخلي عن الجراحة التجميلية خلال الفترة المقبلة من أجل استعادة الشكل الذي يعرفه بها معجبيها.

صور امل العوضي قبل وبعد عمليات التجميل

لاحظ الجمهور التغيير الذي طرأ على ملامح أمل العوضي في يوليو الماضي عندما ظهرت بوجه مستدير وخدين ممتلئين وذقن بارز وبشرة بنية داكنة على عكس ما اعتاد الجمهور عليه، لدرجة أن البعض شبهها بالنجمة السعودية ريم عبدالله.

 - غزة تايم - Gaza Time

يشار إلى أن أمل العوضي أعلنت منذ عدة أشهر أنها خضعت لعملية تجميل برفع حاجبيها بحقن البوتوكس، ونصحها متابعيها بالتوقف عن الجراحة التجميلية لأن شكلها بدأ يتغير وملامحها جميلة ولا تتطلب أي عملية.

بدأت الفنانة أمل العوضي مسيرتها الإعلامية في سن السابعة عشرة، حيث شاركت لفترة في تقديم برنامج “تلفزيون الأطفال” الذي يعرض على تلفزيون الكويت، ثم تم اختيارها لتقديم برنامج المسابقات الرمضانية “عينك عالوطن” على تلفزيون الكويت.

كما قدمت العوضي برنامج السحب في مهرجان هلا فبراير، وشاركت في تقديم حفلاتها في عامي 2007 و2008، وفي عام 2007، انتقلت إلى قناة “فنون”، وقدمت خلالها برنامجين مسابقتين هما “قدها ولا” و”جد ولعب”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.