شاهد: فيديو منه عبدالعزيز ومازن ابراهيم يثير جدلا واسعا على تيك توك
شاهد: فيديو منه عبدالعزيز ومازن ابراهيم يثير جدلا واسعا على تيك توك

شاهد: فيديو منه عبدالعزيز ومازن ابراهيم يثير جدلا واسعا على تيك توك

بانوراما
Ahmed Ali23 أغسطس 2020

أثار فيديو منه عبدالعزيز ومازن ابراهيم تيك توك ضجة واسعة حيث قالت إحدى وسائل الإعلام أنها بحثت عن الشهرة ولم تجد سوى تلفيق قصة اغتصابها، وربما كانت مزحة بينهما، فهما يبلغان من العمر 17 عامًا فقط، أو أن الأمر كان حقيقيًا بالفعل وتراجعت عنه.

عدة أسئلة حول فيديو منه عبدالعزيز ومازن ابراهيم تيك توك التي أصبحت محط أنظار الكثيرين منذ الأيام الماضية، بعد أن تداول الرواد صورًا لها تظهر كدمات على وجهها وجسمها، مع مقطع فيديو لها وهي تزعم تعرضها للاغتصاب من قبل شاب يدعى مازن، حتى ظهرت قصتها على صفحات فيسبوك، تطالب بالتحقيق في الأمر ومحاسبة الجاني.

وعادت الشابة منة تمامًا عن تلك الاتهامات مؤكدة عدم وقوع حوادث اغتصاب، وتمكنت الأجهزة الأمنية، من إلقاء القبض على الثنائي بعد تلك الأزمة، وتحديد موعد لفتح تحقيق معهم، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا عدة منشورات دفاعية عن فتاة اسمها منة عبد العزيز.

وهي إحدى فتيات تطبيق تيك توك، والتي خرجت عبر حسابها الشخصي على إنستجرام موقع تبادل للصور والفيديو  بملامح تبدو وكأنها ضرب مبرح ونزيف من وجهها، تتهم شابًا يدعى “مازن” بالاعتداء عليها واغتصابها بمساعدة أصدقائه، وبدأ الجميع بتداول مقطع فيديو لها وهي بدون ملابس.

وسرعان ما تداول رواد الاتصال المقطع الذي تتحدث فيه بطلة الحادث عن الحادث، وطالبوا بدعمها لاسترداد حقها، والقبض على المتهم الذي وجهت إليه منة، وعلى الرغم من تضامن الكثيرين مع الفتاة، إلا أن البعض هاجمها، حيث وجدوا أن ما حدث لها كان نتيجة أفعالها على منصة “تيك توك” وأنها تستحق العقاب أيضًا

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.