السور المستحب والمحبب قرائتها في يوم عرفة
السور المستحب والمحبب قرائتها في يوم عرفة

السور المستحب والمحبب قرائتها في يوم عرفة

بانوراما
Ahmed Ali30 يوليو 2020

السور المستحب والمحبب قرائتها في يوم عرفة حيث يأتي يوم عرفات عام 1441 يوم الخميس 30 يوليو 2020، ويستقبله المسلمون بسعة رحب وسعة، لأنه يوم عظيم يتم فيه استجابة الدعاء باذن الله، وينتظره المسلمون من سنة إلى أخرى.

يتساءل المسلمون عن السور المستحب والمحبب قرائتها في يوم عرفة التاسع من ذي الحجة 1441، حيث نشرت مواقع الشريعة الإسلامية أنه لا يوجد سورة معينة مفضلة في هذا اليوم، لكن العديد من العلماء تحدثوا عن فضل آية الكرسي وسورة الحج والأنبياء في هذا اليوم العظيم.

وعليه، فإن جميع سور القرآن الكريم لها مكانة كبيرة في هذا اليوم، وبدأ منذ عدة أيام العشر الأوائل من ذي الحجة 1441 هـ، وهو الشهر الذي ينتظر فيه حجاج بيت الله الحرام الذهاب إلى الكعبة، وأداء فريضة الحج أحد أركان الإسلام.

وبعد مرور عام على تفشي الفيروس في مكة المكرمة، أغلقت السلطات المختصة مكة بالكامل، وأغلقت الكعبة، كما منعت الطواف والصلاة حتى لا ينتشر الفيروس أكثر داخل المملكة العربية السعودية.

بعد عودة الحياة إلى طبيعتها داخل المملكة كلها، لم تتمكن مكة المكرمة من الخروج من الحظر، ومع ذلك، سُمح لشيوخ المسجد الحرام بمكة  وبعد اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة والتعقيم، بالصلاة داخل الحرم والآذان، ومنع كل الناس من الدخول والصلاة واليوم في عرفة لن يأتي الحجاج للطواف وتم منح بعض الحجاج داخل المملكة ولا يسمح للمسلمين في جميع أنحاء الأرض بالذهاب إلى الحج.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.