دعاء وأعمال يوم التروية في الحج لغير الحاج ولماذا سمي بهذا الاسم
دعاء وأعمال يوم التروية في الحج لغير الحاج ولماذا سمي بهذا الاسم

دعاء وأعمال يوم التروية في الحج لغير الحاج ولماذا سمي بهذا الاسم

بانوراما
Ahmed Ali29 يوليو 2020

دعاء وأعمال يوم التروية في الحج لغير الحاج ولماذا سمي بهذا الاسم حيث بدأ الحجاج من بيت الله اليوم الأربعاء 8 ذي الحجة 1441 التوافد إلى صعيد منى، ليقضوا يوم التروية، استعدادًا لأداء أكبر أركان الحج يوم الخميس 9 ذي الحجة 2020.

ويصادف الأربعاء الثامن من ذي الحجة شهر 1441 يوم التروية لهذا العام، حيث يسارع المسلمون إلى مضاعفة الأعمال المستحبة في يوم التروية للحجاج وغيرهم من الحجاج، حيث يُحرم الحجاج في صباح يوم التروية أو بعد الظهر أو بعد العصر وينزلون في منى استعدادًا للوقوف يوم العرفة.

ويكثر الحجاج خلال هذه الأيام المباركة من التكبير والتهليل والتحميد والتلبية قائلين: “لبّيك اللهم لبّيك، لبّيك لا شريك لك لبّيك، إنّ الحمد والنعمة لكَ والمُلك لا شريك لك”، أما غير الحاج فيكثر من أداء العبادات والدعاء والتكبير والصدقة والصيام وقراءة القرآن الكريم.

دعاء وأعمال يوم التروية في الحج لغير الحاج ولماذا سمي بهذا الاسم

اختلفت الآراء حول سبب تسمية يوم التروية بهذا الاسم، فهناك من يرى أن التسمية جاءت لأن الحجاج يشربون الماء فيه عندما ينامون في منى، ويجهزونه ليوم عرفة، وفي الماضي، لم تكن المياه متوفرة في جميع الأماكن، لذلك كان على الحجاج أن يأخذوا حاجتهم من الماء والري منها أثناء وجودهم في منى، قبل ذهابهم إلى عرفات.

وهناك من يرى أن سبب التسمية هو أن رؤية سيدنا إبراهيم عليه السلام يذبح ابنه إسماعيل عليه السلام طوال اليوم، والتروي هنا تعني تحديث النفس بأمر يقلقها.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.