شاهد: تفاصيل وفاة الطفل علي مجدي الدراس بمدينة العاب في الاردن
شاهد: تفاصيل وفاة الطفل علي مجدي الدراس بمدينة العاب في الاردن

شاهد: تفاصيل وفاة الطفل علي مجدي الدراس بمدينة العاب في الاردن

2020-07-26T13:09:30+03:00
2020-07-26T13:52:15+03:00
بانوراما
Ahmed Ali26 يوليو 2020

تفاصيل وفاة الطفل علي مجدي الدراس بمدينة العاب في الاردن حيث خيم الحزن الشديد  على عائلة الدراس، وذلك  بوفاة الشاب علي مجدي الدراس وسيتم الصلاة عليه اليوم الأحد 26 تموز 2020 بعد صلاة الظهر من مسجد أبو حسان ضاحية الياسمين والدفن في مقبرة سحاب الإسلامية.

وذكر العديد من أفراد عشيرة المرحوم أنه يتمتع بأخلاق حميدة، بما في ذلك احترام الكبار والصغار، حيث صدم خبر وفاته عائلته وأقاربه، وكل من عرفه، خاصة عندما كتب عنه رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشورات مليئة بالحزن والأسى على فقدان الطفل، مما جعلت الحزن يخيم على أسرته وأبناء عشيرته.

من جهته، قال الناطق الإعلامي لمديرية الأمن العام إن طفلًا عمره 13 سنة سقط من لعبة داخل مدينة الملاهي بمنطقة المقابلين حيث تم تقديم الإسعافات الأولية له في المستشفى إلا أنا ما لبث وأن فارق الحياة، مشيرًا إلى أنه تم فتح تحقيق في الحادث، بينما قرر المدعي العام إغلاق واعتقال أصحاب وموظفي المدينة الترفيهية الثلاثة.

تفاصيل وفاة الطفل علي مجدي الدراس بمدينة العاب في الاردن

تسببت وفاة الطفل علي مجدي الدراس في حزن شديد على وسائل التواصل الاجتماعي، في حين استنكر الناشطون نشر مقطع الفيديو الذي يوثق سقوط الطفل، حيث أكدت والدة علي أنه توفي بسبب سقوطه من اللعبة، مستنكرة تداول مقطع فيديو للحادث من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت عبر حسابها على فيسبوك: “الجمعة كان صائمًا وقرأ سورة الكهف معنا وصلى فجر السبت بصحبة والده وأخيه في المسجد، كان سعيدًا واستيقظ فرحًا، يوم السبت اليوم الموعود، رحلة انتظرها بشوق مع مجموعته الكشفية، سباحة ورحلة في الملاهي ثم عشاء وموعدي معه الساعة الثامنة لاصطحابه من المركز متوقعة أن يكون في منتهى السرور، لكن الزمن توقف قبلها بساعتين”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.