من هو الدكتور هشام الهاشمي من خلال السيرة الذاتية على ويكيبيديا.. سني أم شيعي
من هو الدكتور هشام الهاشمي من خلال السيرة الذاتية على ويكيبيديا.. سني أم شيعي

من هو الدكتور هشام الهاشمي من خلال السيرة الذاتية على ويكيبيديا.. سني أم شيعي

بانوراما
Ahmed Ali7 يوليو 2020

من هو الدكتور هشام الهاشمي من خلال السيرة الذاتية على ويكيبيديا.. سني أم شيعي حيث أظهر مقطع فيديو جديد للحظات الأولى لاغتيال الخبير الأمني ​​العراقي هشام الهاشمي مشهدًا مأساويًا لوجود ثلاثة من أطفاله أثناء انتشال جثته من السيارة.

ويظهر مقطع فيديو آخر تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي اللحظات الأولى لحادثة اغتيال المحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي، التي وقعت، يوم الاثنين 6 تموز 2020، أمام منزله في العاصمة بغداد، حيث يظهر مقطع مجهول على دراجة نارية، ويخرج أحدهم بيده، سلاحًا، في سيارة الهاشمي، يُطلق عليه الرصاص في الظلام الدامس، ثم يهرب مع صديقه.

قُتل الهاشمي بعد مغادرته مقابلة تلفزيونية تحدث فيها عن خلايا كاتيوشا المحمية من بعض الفصائل الموالية لإيران والأحزاب العراقية، ووقع الهجوم أمام منزله، وتسببت أخبار الاغتيال بصدمة كبيرة بين العراقيين، خاصة وأن الراحل كان قد غرد قبل ساعة من اغتياله، على حسابه على تويتر، يتحدث عن الوضع في العراق.

يشار إلى أن شبح الاغتيالات في العراق تم تجاوزه مرة أخرى بعد توقفه لفترة من الوقت بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد، حيث شهد شهر مارس الماضي حالات اغتيال استهدفت نشطاء في محافظة ميسان الجنوبية.

من هو الدكتور هشام الهاشمي من خلال السيرة الذاتية على ويكيبيديا.. سني أم شيعي

باحث في الشؤون الأمنية في العراق كرس نفسه لمتابعة ملف داعش في العراق، وكان مهتمًا جدًا بالجماعات الإسلامية. ولد في 9 مايو 1973 م، حيث بدأ حياته المهنية في دراسة الحديث النبوي، ثم كرس نفسه لكتابة الأحداث السياسية وكان من بين الكتاب الذي ينتقد باستمرار اعتقاله في عهد صدام حسين لعدة سنوات، خرج عام 2002 أثناء الغزو الأمريكي للعراق، وبدأ عمله في الصحافة وكان يقدم الأحداث اليومية حول العراق والجماعات المتطرفة، ولكن عندما ظهر داعش، كرس نفسه للحديث عن هذه المجموعة وكتب العديد من الكتب الخاصة.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.