شاهد: الفيروس الجديد في الصين ينذر بكارثة بشرية
شاهد: الفيروس الجديد في الصين ينذر بكارثة بشرية

شاهد: الفيروس الجديد في الصين ينذر بكارثة بشرية

2020-06-18T13:39:33+03:00
2020-07-10T17:04:21+03:00
دوليات
Ahmed Ali18 يونيو 2020

تشدد السلطات الصينية الإجراءات في العاصمة بسبب الفيروس الجديد في الصين حيث تم إلغاء الرحلات الجوية وإغلاق المدارس، في محاولة لوقف عودة تفشي فيروس كورونا (Covid-19) في العاصمة بكين.

ونقلت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية الأربعاء 17 حزيران 2020 عن مسؤولين صينيين قولهم انه تم اكتشاف 31 حالة جديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليصل اجمالي عدد الاصابات فى المدينة خلال الأيام الستة الماضية إلى 137 حالة.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن بيانات رسمية صينية، أن الزيادة في عدد الحالات تباطأت على مدى الأيام الأربعة الماضية، وأن المناطق خارج المدينة لم تشهد ارتفاعًا حادًا في عدد الإصابات، حيث ارتبط اندلاع Covid-19 في بكين بسوق Xinfadi المترامي الأطراف في غرب العاصمة، الذي يزود معظم المنتجات الطازجة بالمدينة.

الفيروس الجديد في الصين ينذر بكارثة بشرية

وأغلقت السلطات السوق، وراقبت مجمعات سكنية في نفس المنطقة بعد أوامر بإغلاقها، وأغلقت المدارس في جميع أنحاء العاصمة، ومنعت سيارات الأجرة من دخول المدينة أو الخروج منها، وبحسب وسائل الإعلام الصينية، تم إلغاء حوالي 1300 رحلة، أي ما يعادل 70 في المائة من الرحلات المغادرة من مطارين في بكين، صباح الأربعاء.

وشدد المسؤولون على أن أي شخص يسافر على متن طائرة يجب أن يخضع لاختبار الحمض النووي، الذي يهدف إلى الكشف عن آثار المرض، وخوفًا من تفشي كورونا سيتم إلغاء ألف رحلة جوية في مطارات بكين، كما بدأ مسؤولون إقليميون آخرون في تنفيذ تدابير احتواء جديدة.

في منطقة ماكاو، سيخضع أي شخص سافر إلى بكين في الأسبوعين الماضيين للحجر الصحي لمدة 14 يومًا، مع الإشراف من الإشراف الطبي في منشأة حكومية، وبحسب “فاينانشيال تايمز”، أعرب عدد من المحللين عن شكوكهم في أن يتم رفع الإجراءات الجديدة قريبًا.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.