تفاصيل سبب وفاة الشاب عقيل تشعل مواقع التواصل.. تعرف عليها
تفاصيل سبب وفاة الشاب عقيل تشعل مواقع التواصل.. تعرف عليها

تفاصيل سبب وفاة الشاب عقيل تشعل مواقع التواصل.. تعرف عليها

بانوراما
Ahmed Ali13 يونيو 2020

تفاصيل سبب وفاة الشاب عقيل تشعل مواقع التواصل.. تعرف عليها حيث يصادف اليوم الذكرى لوفاة الفنان الشاب، وسط دوامة من الشكوك التي أعادت فتح التحقيق في المغرب، عدة مرات بناء على طلب عائلته وكانت وفاة ابن حي حلايمي في 15 يونيو 2013.

 وشق الشاب عقيل بصوته الهادئ والحساس مهنة إبداعية قصيرة، لكنها بلغت ذروتها في عنوان مغني الإحساس، بعد إصدار ستة ألبومات شارك فيها عقيل كمغني وملحن وحتى كاتب أغاني، حيث أطلق أول أغنية كامل في عام 2009 تحت عنوان “سالم”، وقاد نجاح الألبوم الفنان إلى شغفه بإصدار ألبوم ثانٍ.

وبعد أقل من عام، غنى عقيل “Derolha Akl” في عام 2010، واختار هذه الأغنية كعنوان لألبومه، الذي كان معروفًا بنجاح كبير وجعله يصيح مغني عرش النجومية، حيث تحول في ظاهرة الأغنية الرومانسية الجزائرية التي تعيد روح الإبداع لعصر الشاب حسني.

لا تزال أغاني الشاب عقيل معجبة بالجزائريين، لقد حققت على YouTube الكثير من ملايين المشاهدات، كما يمكن أن نرى الأذن الجزائرية مرتبطة بالإبداع الموسيقي والفني الذي قدمه عقيل طوال مسيرته الفنية من خلال التعليقات القوية التي تعيد إبداعه وحرصه على خدمة الفن والأغنية الجزائرية.

كما أطلق ألبومه الأول في عمر الـ 13 سنة وهو مغرم بالشاب خالد، حيث أدى نجاح الشاب الهادئ كما وصفه زملاؤه، على المستوى الجزائري إلى السفر والبحث عن العالمية، ليأخذوا طريق النجوم ويقرر الاستقرار في فرنسا، حيث أقام العديد من الحفلات الموسيقية للمجتمع العربي.

اليوم ، يكمن الشاب عقيل في مقبرة “سيدي عبد القادر” في خميس مليانة، ومع اقتراب الذكرى الثانية لرحيله، لم يتراجع واقع الحادث الذي وضع نهاية لحياة فنانة جميلة، حيث انحرفت السيارة مع زوجته وصديقه ناصر في رحلته الأخيرة في الدار البيضاء، المغرب.

تفاصيل سبب وفاة الشاب عقيل تشعل مواقع التواصل.. تعرف عليها

أثارت الحادثة الكثير من الشكوك عندما تحدث محامي عائلته، خالد لازبير، عن الغموض والغموض في أسباب الوفاة، مما دفع المدعي العام في محكمة خميس مليانة بولاية عين الدفلى إلى إصدار أمر بسحب الجثة وإعادة تشريحها، في التحقيقات التي لم يتم الكشف عن نتائجها النهائية حتى الآن.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.