“غزة تايم” تكشف موعد صرف المنحة القطرية لشهري مايو ويونيو 2020
"غزة تايم" تكشف موعد صرف المنحة القطرية لشهري مايو ويونيو 2020

“غزة تايم” تكشف موعد صرف المنحة القطرية لشهري مايو ويونيو 2020

2020-06-07T15:09:09+03:00
2020-06-08T15:43:29+03:00
أخبار فلسطين
Ahmed Ali7 يونيو 2020

أكدت مراسلة “غزة تايم” أنه سيتم صرف المنحة القطرية لشهري مايو ويونيو 2020 خلال الساعات القادمة، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن يصل السفير القطري محمد العمادي إلى قطاع غزة مساء اليوم الأحد 7 حزيران 2020، لصرف المنحة القطرية لمدة شهرين متتاليين بسبب إجراءات كورونا.

وفي وقت سابق، أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، أن السفير القطري محمد العمادي سيصل إلى قطاع غزة الأسبوع الجاري لصرف المنحة القطرية على العائلات الفقيرة في القطاع.

وأضافت الصحيفة أن زيارة العمادي لقطاع غزة ستكون المرة الأولى منذ أربعة أشهر بعد أن تم منعه هو ونائبه خالد الحردان بسبب انتشار فيروس كورونا في إسرائيل، وتعليق حركة المطارات من قطر إلى دول العالم.

للوصول إلى رابط صرف المنحة القطرية في غزة اضغط هنا

موعد صرف المنحة القطرية لشهري مايو ويونيو 2020

يشار إلى أن أموال المساعدات القطرية تم صرفها على 100 ألف أسرة في قطاع غزة بقيمة 100 دولار لكل منها، في حين يزداد البحث عن رابط لفحص أسماء المستفيدين من المنحة القطرية لشهر 5 مايو 2020.

وينتظر الفلسطينيون بفارغ الصبر تفعيل رابط لفحص أسماء المستفيدين من المنحة القطرية التي تبلغ قيمتها 100 دولار التي تقدم عبر وزارة التنمية الاجتماعية ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها سكان غزة نتيجة الحصار المستمر منذ 13 عامًا.

ويتم تسليم المساعدة القطرية إلى 100،000 مستفيد وفقًا لآليات محددة وافقت عليها وزارة التنمية الاجتماعية ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والسلطات المختصة، في إطار التدابير الوقائية ضد فيروس كورونا (Covid_19)، حيث تهدف دولة قطر إلى مساعدة الفقراء في قطاع غزة في ظل الأزمات المستمرة والمستمرة في القطاع منذ عام 2007.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.