تحميل تطبيق وقايتنا للحد من فيروس كورونا في المغرب
تحميل تطبيق وقايتنا للحد من فيروس كورونا في المغرب

تحميل تطبيق وقايتنا للحد من فيروس كورونا في المغرب

دوريات
Ahmed Ali4 يونيو 2020

تحميل تطبيق وقايتنا للحد من فيروس كورونا في المغرب حيث أطلقت المملكة المغربية مؤخرًا تطبيقًا محمولًا يمكنه تتبع الإصابة بفيروسات التاجية الناشئة، بشرط أن يكون استخدامه طوعيًا حسب وزارة الصحة.

لتحميل التطبيق برابط مباشر اضغط هنا

وقالت وزارة الصحة في بيان إن تطبيق “وقايتنا” يسمح “بإخطار مستخدميها في حالة اتصالهم الجسدي الوثيق لفترة معينة مع مستخدم آخر تم التأكد من إصابته بـ Covid-19، في غضون بعد 21 يومًا من هذا الاتصال”.

وأشارت إلى أن استخدام التطبيق يعتمد تقنية Bluetooth “طوعية بحتة”، مشيرة إلى أنها جزء من حملة واسعة “لتشجيع المواطنين على الاستمرار في تبني إجراءات وقائية” من الإصابة بـ Covid 19.

ولمواجهة انتشار الوباء، يراهن المغاربة على فرض الحجر الصحي منذ 20 مارس لمعالجة انتشار المرض، مع الأقنعة المطلوبة للمرخص لهم بالانتقال، حيث وأكدت الوزارة أن تنفيذ “وقايتنا” معتمد من قبل اللجنة الوطنية لرصد حماية البيانات الشخصية، وهي هيئة رسمية.

أكدت وزارة الصحة المغربية أن تطبيق “وقايتنا  قد تم اعتماده من قبل اللجنة الوطنية لرصد حماية البيانات ذات الطابع الشخصي ، وهي هيئة رسمية، في إشارة إلى أن المملكة المغربية لم تكن الوحيدة التي أطلقت تطبيقًا للحماية من فيروس كورونا.

وتتسابق المنظمات وشركات البرمجيات حول العالم لتطوير تطبيقات تساعد على تقليل فرص الإصابة بفيروس كورونا الجديد ” Covid 19 ، وتقديم التوصيات الطبية لكيفية التعامل مع الحالات المشتبه فيها والحالات المؤكدة سواء كانت للصغار أو لكبار السن.

ومن ميزات تحميل تطبيق وقايتنا للحد من فيروس كورونا في المغرب يشجع المواطنين على الاستمرار في اتخاذ تدابير وقائية، كما يقدم توصيات طبية حول كيفية التعامل مع الحالات المشتبه فيها، بالإضافة إلى أن يقلل من فرص الإصابة بالفيروس التاجي الناشئ “Covid 19”.

رابط مختصر
Ahmed Ali

رئيس التحرير لدى غزة تايم، عملت سابقاً صحافي ومعد تقارير لدى العديد من الوكالات المحلية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.