ما هي آخر مستجدات وباء كورونا في موريتانيا من حيث الوفيات والاصابات
ما هي آخر مستجدات وباء كورونا في موريتانيا من حيث الوفيات والاصابات

ما هي آخر مستجدات وباء كورونا في موريتانيا من حيث الوفيات والاصابات

غرائب
nour ahmed15 مارس 2020

ما هي آخر مستجدات وباء كورونا في موريتانيا من حيث الوفيات والاصابات حيث أعلنت وزارة الصحة الموريتانية مساء الجمعة 13 مارس 2020 تسجيل أول حالة إصابة بفيروس “كورونا” الجديد في البلاد.

وقالت الوزارة في بيان صحفي “الحالة التي تم تسجيلها هي للأجنبي الذي جاء إلى البلاد من أوروبا في التاسع من مارس الجاري”، دون الإشارة إلى جنسيته أو هويته.

وبحسب البيان، فإن الشخص الذي أعلن عن إصابته عزل نفسه في اليوم الثاني من وصوله إلى موريتانيا بعد أن علم أن صديقًا مقيمًا معه في أوروبا أصيب بالفيروس.

وأضاف البيان: “أكدت وزارة الصحة صباح اليوم (الجمعة) عزل الشخص، وأخذت عينات تم فحصها، وتأكدت إيجابيتها هذا المساء، لتكون هذه أول إصابة في البلاد”، كما شدد البيان على “اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية، بما في ذلك الحجز والبحث عن جميع الذين كانوا على وشك عزله”.

وفي وقت لاحق، أكدت وزارة الصحة الموريتانية أن المواطن الأسترالي كوكس شوين أصيب بفيروس كورونا الجديد، مما يجعله أول حالة مؤكدة لهذا الفيروس في موريتانيا.

5898778 - غزة تايم - Gaza Time

ما هي آخر مستجدات وباء كورونا في موريتانيا من حيث الوفيات والاصابات

قررت اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تطورات انتشار فيروس كورونا، في اجتماع مطول ليلة الجمعة / السبت، إغلاق جميع المدارس الحكومية والخاصة في جميع أنحاء الوطن، للحد من انتشار الفيروس، على غرار قرار اتخذه العديد من البلدان الأخرى.

حيث يستمر فيروس كورونا الجديد في الانتشار حول العالم، وسط مخاوف من آثاره على مختلف جوانب الحياة، وقالت لجنة الصحة الوطنية الصينية اليوم الأحد 15 مارس 2020 إن البلاد سجلت 20 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا يوم السبت، وبذلك يصل العدد الإجمالي للحالات المؤكدة في البر الرئيسي الصيني حتى الآن إلى 80844 شخصًا.

رابط مختصر
nour ahmed

صحافية فلسطينية منذ 10 اعوام، حاصلة على عدة جوائز في كتابة واعداد التقارير الصحافية، أعمل بشكل حر حالياً.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

You cannot copy content of this page