شاهد: فيديو جامعة جرش يثير غضب الاردنيين
فيديو جامعة جرش يثير غضب الاردنيين

شاهد: فيديو جامعة جرش يثير غضب الاردنيين

بانوراما
nour ahmed30 ديسمبر 2019

تسبب مقطع فيديو جامعة جرش تم تناقله على منصات التواصل الاجتماعي في غضب الاردنيين، مما دفع مديرية الأمن إلى الاردن التحقق من صحته.

أشار بعض النشطاء إلى أن الفيديو تم تصويره بالقرب من جامعة جرش، ويظهر شابًا وفتاة في مشاهد غير أخلاقية، ولم يتم التعرف على هويتهما.

وتداول نشطاء التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية مقاطع فيديو أثار الجدل بشكل واسع بين الاردنيين من بينها فيديو الدوار السابع، وفيديو سيارة لانسر.

رأى النشطاء على مواقع التواصل أن هذا العمل يمثل تحديًا للشعب الأردني بأسره، وليس للسلطات فحسب، وأنه يهز أركان المجتمع الأردني الذي لا يزال يحافظ على العادات والأخلاق والقيم الإسلامية، ويطالب بأن يكون القانون ينطبق على المخالفين أمام الجمهور.

اعتبر أحد النشطاء أن ما حدث في أحد شوارع الأردن هو إساءة إلى الأردن قبل أن يسيء إلى الشاب والفتاة الذين قاموا بهذا الفعل دون أدنى مراعاة للعادات والتقاليد، أو التداعيات المحتملة التي قد تحدث نتيجة لهذا الفعل المشين.

وأعلن الأمن العام الأردني أن الشاب والفتاة اللذان ظهرا في مقطع فيديو بمشاهد غير أخلاقية في شارع عام وتم تداوله على نطاق واسع، غادروا المملكة.

وقال عامر السرطاوي المتحدث باسم الأمن العام في بيان صحفي، أن “التحقيقات في فيديو جامعة جرش والذي جرى تناقله يوم السبت أدت إلى التعرف على الشخصين اللذين ظهرا خلاله ووجدا أنهما غادرا خارج البلاد”.

ونفى البيان، “المعلومات التي يتم تداولها ونسبها إلى مديرية الأمن العام، حيث تحتوي على معلومات خاطئة وكاذبة حول هذا الفيديو” دون توضيح ما هي هذه المعلومات، كما حذر من “تعميم أو نشر مقاطع الفيديو هذه بسبب مسؤوليتها القانونية والاجتماعية والأخلاقية”.

رابط مختصر
nour ahmed

صحافية فلسطينية منذ 10 اعوام، حاصلة على عدة جوائز في كتابة واعداد التقارير الصحافية، أعمل بشكل حر حالياً.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

You cannot copy content of this page