سيدات غزة يتغلبن على الحصار لتوفير لقمة العيش
سيدات غزة يتغلبن على الحصار لتوفير لقمة العيش

سيدات غزة يتغلبن على الحصار لتوفير لقمة العيش

2019-11-03T22:40:57+02:00
2019-11-03T22:52:41+02:00
مجتمع غزة
Rayan3 نوفمبر 2019

في تجربة جديدة وغير عادية في قطاع غزة، استأجرت خمسة سيدات فلسطينيات الأراضي الزراعية بشكل مشترك لتوفير لقمة العيش لعائلاتهم وتحدي الظروف المعيشية الصعبة.

مع شروق الشمس، تعمل نسرين ياسين من المشروع الزراعي الذي يديره مركز العمل التنموي- معًا بتمويل من منظمة أوكسفام، ترافقها زميلاتها نسرين قديح (39 عامًا/ أم لخمسة أطفال)، وإيمان قديح (27 عامًا / 4 أطفال)، سحر أبو يدة (44 عامًا / 4 أطفال)، ومي قديح (31 عامًا).

“ساعدني المشروع في دعم دخل أسرتي، حيث كنا نعيش على دخل أقل من المتوسط ، وقد تحسن الوضع الآن”، كما تضيف نسرين ياسين.

تعمل النساء الخمس معًا، بعد أن تم اختيارهن من بين 60 امرأة حيث شاركن في ورشة عمل نظمها مركز العمل من أجل التنمية “معًا” ليصبحن أصحاب المشروع الزراعي الرائد  في إطار مبادرة التكامل الاجتماعي، وهي واحدة من أنشطة مشروع “التطويرِ العادل للإنتاج الزراعي وأنظمةِ السوق في الأراضي الفلسطينية”.

“لقد واجهت انتقادات شديدة من المجتمع، لأن البعض رفض تصدير خمس نساء لقيادة مثل هذا المشروع”، تشرح المزارعة الفلسطينية مي قديح، شيرة إلى أن المشروع بدأ في ديسمبر 2018، بالتعاون مع منظمات الإغاثة المحلية والدولية، للمساعدة في دعم نساء غزة وأُسرهن.

وأظهر تقرير للجنة الشعبية لرفع الحصار في غزة، أن أكثر من 300 ألف عامل عاطل عن العمل بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية، مع زيادة القائمة بشكل يومي بسبب تعليق المشاريع الأساسية بسبب الحصار الذي دام 12 عامًا.

المصدر: وكالات

رابط مختصر
Rayan

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

You cannot copy content of this page