مستوطنون يهاجمون المزارعين الفلسطينيين أثناء حصاد الزيتون برام الله

مستوطنون يهاجمون المزارعين الفلسطينيين أثناء حصاد الزيتون برام الله

2019-10-18T16:00:24+02:00
2019-12-04T10:10:44+02:00
أخبار الساعةأخبار فلسطين
samah hijazi18 أكتوبر 2019

قال مصدر في بلدية القدس، إن المستوطنين الإسرائيليين منعوا المزارعين الفلسطينيين اليوم الجمعة 18 أكتوبر 2019، من حصاد حقول الزيتون في منطقة “ألشعب” الواقعة بين قريتي البرقع وبيتين، شمال شرق رام الله.

وتحدث رئيس بلدية برقة عدنان بركات، عن أن 16 مستوطنًا إسرائيليًا نزلوا إلى الحقول ومنعوا المزارعين الفلسطينيين من حصاد أشجار الزيتون الخاصة بهم، تحت حماية قوة عسكرية إسرائيلية.

وأضاف بركات أن الجنود الإسرائيليين لم يفعلوا شيئًا لمنع المستوطنين، بل أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع على المزارعين الفلسطينيين، مما تسبب في اختناق أربعة منهم.

وأشار بركات إلى أنه تم نقل حالات الاختناق إلى عيادة في قرية برقة لتلقي العلاج.

وشهدت الضفة الغربية هذا الأسبوع موجة من هجمات المستوطنين والإرهاب الزراعي عندما بدأ المزارعون الفلسطينيون حصاد الزيتون لهذا العام. ووقعت الهجمات بشكل رئيسي في القرى الشمالية القريبة من نابلس وسلفيت، وهي المحافظات التي تضم أكبر تجمع للمستوطنات الإسرائيلية غير القانونية.

وهاجم مستوطنون محاصيل الزيتون في قرية بورين جنوب نابلس، في 12 أكتوبر، في نفس اليوم الذي تعرض فيه مزارع فلسطيني يبلغ من العمر 55 عام لهجوم من قبل مستوطنين في قرية تل القريبة، بالإضافة إلى أنه قبل يومين  سرق المستوطنون الزيتون من الأشجار المملوكة للمزارعين في نفس المنطقة.

إن عنف المستوطنين ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم أمر روتيني في الضفة الغربية ونادراً ما تتم مقاضاتهم من قبل السلطات الإسرائيلية.

وتشمل أعمال عنف المستوطنين الممتلكات واقتحام المساجد، وإلقاء الحجارة، واقتلاع المحاصيل وأشجار الزيتون، والهجمات على منازل الفلسطينيين.

يعيش أكثر من 600000 إسرائيلي في مستوطنات يهودية فقط عبر القدس الشرقية المحتلة والضفة الغربية في انتهاك للقانون الدولي.

جميع المستوطنات في جميع أنحاء الضفة الغربية غير قانونية بموجب القانون الدولي، ولا سيما المادة 49 من اتفاقية جنيف الرابعة، التي تنص على أنه لا يجوز لسلطة الاحتلال ترحيل أو نقل أجزاء من سكانها المدنيين إلى الأراضي التي تحتلها.

المصدر: وكالات

رابط مختصر
samah hijazi

صحافية فلسطينية من غزة، أعمل حالياً مدير التحرير لدى غزة تايم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.